بهذه الطريقة أردوغان يحكم سيطرته على القطاع المالي

بهذه الطريقة أردوغان يحكم سيطرته على القطاع المالي

مشاهدة

08/07/2018

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أمس، إنّه سيعلن تشكيلة حكومته غداً، مؤكداً تعهده بالتصدي لما وصفها "بالمشكلات الهيكلية" في اقتصاد البلاد.

وقال أردوغان، في خطابه الأول بالبرلمان، منذ انتخابه لفترة أخرى، في 24 يونيو (حزيران) الماضي، إنّ "تركيا ستبدأ عهداً جديداً بعد أدائه القسم الرئاسي يوم غد"، مؤكداً أنه سيتعامل مع أسعار الفائدة المرتفعة والتضخم والعجز الكبير في المعاملات الجارية، وسيعمل على حلّ المشكلات الهيكلية للاقتصاد، وفق ما نقل موقع "ميديل إيست أون لاين".

الرئيس التركي يعلن أنه سيتعامل مع أسعار الفائدة المرتفعة والتضخم والعجز الكبير في المعاملات التجارية

وخرج أردوغان منتصراً من أكبر تحدٍّ انتخابي واجهه على مدى 15 عاماً، ما منحه صلاحيات تنفيذية واسعة، كان يسعى لها منذ وقت طويل، ليحكم بذلك قبضته على السلطة في البلد الذي يعيش فيه 81 مليون نسمة، حتى العام 2023 على الأقل.

ووفق التعديلات التي أجريت، سيتم إلغاء منصب رئيس الوزراء، وسيختار أردوغان وزراءه، وسيتولى تنظيم عمل الوزارات، وكما يمكنه صرف موظفين من الخدمة دون الحاجة إلى موافقة البرلمان.

وحصل أردوغان على 52.5% من الأصوات في الانتخابات الرئاسية، بينما حصل حزب العدالة والتنمية الحاكم على 42.5% من الأصوات، وحطم حليفه حزب الحركة القومية اليميني التوقعات، بحصوله على 11.1% في الانتخابات البرلمانية، ما يعني أنّ ائتلافهما سيحظى بأغلبية تشريعية.

وحصد حزب العدالة والتنمية بمفرده 295 مقعداً، وحزب الحركة القومية 49 مقعداً، وبلغ معدل الإقبال على الإدلاء بالأصوات في الانتخابات التي جرت الشهر الماضي 86.2%.

 

 

الصفحة الرئيسية