بعد وفاة فتاة في تحدٍ... تيك توك يواجه دعاوى قضائية جديدة

بعد وفاة فتاة في تحدٍ... تيك توك يواجه دعاوى قضائية جديدة


03/07/2022

يواجه تطبيق "تيك توك" المخصص لتبادل مقاطع الفيديو القصيرة، المملوك للصين، دعاوى قضائية جديدة، بعد قيام فتاتين بالانتحار، وذلك بعد مشاركتهما في "تحدي التعتيم" أو "الوشاح" الذي شاهدتاه على المنصة.

وقد قُتلت كلّ من إريكا والتون، (8) أعوام، وأرياني جايلين أرويو (9) أعوام، بعد أن شاركتا بالتحدي، ووضعتا حزامين حول رقبتيهما وحبستا أنفاسهما أثناء تسجيل ذلك على هاتفيهما.

في الماضي أنكرت تيك توك مسؤوليتها عن المشكلة، قائلة إنّ إصابات "لعبة الاختناق" من الشباب تسبق تحدي "التعتيم" بوقت طويل.

جاء ذلك نتيجة مشاهدة ساعات من مقاطع الفيديو التي تعرض التحدي الذي قدّمته لهما خوارزمية "تيك توك"، وفق ما نقله موقع "العربية"، عن صحيفة "لوس أنجلوس تايمز".

وتقضي لعبة الوشاح أن يمتنع المشارك في التحدي عن التنفس حتى يفقد وعيه، وتتسبب كل عام بوقوع حوادث بعضها مميت.

وتسبب هذا التحدي المميت في وفاة عدد من الأطفال حول العالم، ففي شهر نيسان (أبريل) من عام 2021 توفي صبي بعد مشاركته في تحدي التعتيم، وتوفي آخر يبلغ من العمر (12) عاماً في كولورادو، كذلك انتحرت طفلة عمرها (10) أعوام في إيطاليا.

وفي الماضي أنكرت تيك توك مسؤوليتها عن المشكلة، قائلة إنّ إصابات "لعبة الاختناق" من الشباب تسبق تحدي "التعتيم" بوقت طويل.

اقرأ أيضاً: هل بات "تيك توك" أداة بيد "مشايخ التطرف" في ألمانيا؟

وهذا التحدي ليس أول لعبة خطيرة تنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي في الأعوام الأخيرة، عبر منصة "تيك توك"، فقد تمّ تشجيع المستخدمين على أعمال خطيرة، منها "تحدي كسر الجمجمة".



انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا
الصفحة الرئيسية