بعد غياب عامين.. مهرجان الفحيص في الأردن يعود ببرنامج فني وثقافي حافل

بعد غياب عامين.. مهرجان الفحيص في الأردن يعود ببرنامج فني وثقافي حافل


21/06/2022

بعد غياب عامين بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا، أعلن مهرجان الفحيص الذي يقام سنوياً تحت شعار "الأردن تاريخ وحضارة" تنظيم دورته الـ 30.

وكشف رئيس نادي شباب الفحيص، المدير التنفيذي للمهرجان أيمن سماوي، عن فعاليات الدورة الثلاثين للمهرجان، والتي ستقام خلال الفترة من 10 إلى 17 آب (أغسطس) المقبل بمدينة الفحيص.

وقال سماوي، في مؤتمر صحفي عقده أول من أمس بمسرح جريس سماوي في مركز خلدون أبو دية في الفحيص، إنّ المهرجان يحمل رسالة تبرز تاريخ الأردن ودوره الحضاري الناهض بالأمة، ويسلط الضوء على رجالاته الذين حملوا على أكتافهم هم الوطن.

وأضاف: إنّ فعاليات المهرجان تبرز إرث الأردن الثقافي والتاريخي والفني، انطلاقاً من شعار المهرجان الثابت "الأردن تاريخ وحضارة"، موضحاً أنّ المهرجان لم ينغلق على نفسه وبيئته، وكان دوماً منفتحاً برسالته التي تعكس خطاب الدولة الحضاري والتنويري، وفق ما أورده الموقع الرسمي لوزارة الثقافة الأردنية.

وأشار إلى أنّ رسالة المهرجان تعكس صورة الأردن الملتصق بأمته العربية، وتشكل مرآة لحضارته وثقافة أبنائه وحضناً للمفكرين والأدباء والمثقفين والفنانين العرب، انطلاقاً من كونه بالأساس مهرجاناً للعائلة الأردنية بمختلف اهتماماتها.

جانب من المؤتمر الصحفي للإعلان عن مهرجان الفحيص

واستعرض سماوي، خلال المؤتمر، فعاليات المهرجان بشقيها الفني والثقافي، وامتدادها السياسي والاجتماعي والإنساني، مبيناً أنّ فعاليات البرنامج الثقافي تحمل اسم الشاعر الراحل جريس سماوي تقديراً لإسهاماته الكبيرة في الثقافتين؛ الأردنية والعربية.

وقال: "يحافظ القائمون على المهرجان منذ بداياته الأولى على مضمون رسالته الثقافية والوطنية التي تشير إلى تاريخ الأردن ودور وتضحيات الرجال الأوائل الذين ساهموا في بنائه وتطوره من خلال المحاضرات والندوات المتخصصة التي تقرأ تاريخ الأردن وشخصياته وأماكنه، إضافة إلى تسليط الضوء على الحرف اليدوية التقليدية مساهمة في دعم تلك الحرف واستمرارها لتحكي تراث أمتنا وحضارتنا".

استعرض سماوي خلال المؤتمر فعاليات المهرجان بشقيها الفني والثقافي وامتدادها السياسي والاجتماعي والإنساني

وتتضمن فعاليات المهرجان برنامجاً منوعاً يجمع بين الثقافي والفني والغنائي؛ حيث يشتمل حفل الافتتاح على أوبريت غنائي يعكس رؤية وثوابت المهرجان وتطلعاته المستقبلية، يليه "ليلة مصرية" بالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية ودار الأوبرا، يُحييها مجموعة من نجوم دار الأوبرا المصرية، بحضور وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبد الدايم.

ويشارك في إحياء الحفلات الجماهيرية على مسرح المهرجان الرئيسي، نجوم الغناء الأردني والعربي: جورج وسوف، راغب علامة، ملحم زين، دلال أبو آمنة، معين شريف، محمد عساف، ديانا كرزون، ماجد زريقات، جهاد سركيس، محمود سلطان، عطالله هنديله، مصعب الخطيب، حمدي المناصير وباسل جريسات.

وضمن فعاليات البرنامج الثقافي، يكرم المهرجان في "ندوة تكريم الرواد" رئيس الوزراء الأسبق، الدكتور معروف البخيت، ويتحدث فيها رئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري ومازن الساكت وعبلة أبوعلبة وجمال مضاعين.

 يقيم المهرجان حفلاً تأبينياً للشاعر الراحل جريس سماوي

كما يقيم المهرجان حفلاً تأبينياً للشاعر الراحل جريس سماوي، يتحدث خلاله كل من: وزيرة الثقافة هيفاء النجار، والشاعر المصري أحمد الشهاوي، والشاعر اللبناني شوقي بزيع، ووزير النقل وجيه عزايزة عن أصدقاء الشاعر الراحل، ويدير اللقاء الشاعر زهير أبو شايب. كما يُعرض في الحفل فيلم وثائقي، وفقرة موسيقية لعازف الساكسفون توني بطرس ووصلة غنائية للفنانة فوز شقير.

وينظم المهرجان، ندوة نقاشية حول دور الدراما العربية في نقل الواقع المعاصر وتعزيزه فنياً، يتحدث خلالها نقيب الفنانين المصريين الدكتور أشرف زكي، والفنانات ليلى علوي وإلهام شاهين وروجينا وتدير اللقاء الفنانة الدكتورة ريم سعادة.

 

سماوي: رسالة المهرجان تعكس صورة الأردن الملتصق بأمته العربية، وتشكل مرآة لحضارته وثقافة أبنائه وحضناً للمفكرين والأدباء والمثقفين والفنانين العرب

 

ويتضمن البرنامج الثقافي أصبوحة قصصية يشارك فيها: بسمة العنزي من الكويت، سلطان العميمي من الإمارات، والدكتورة هند أبوالشعر وجميلة عمايرة من الأردن، ويدير اللقاء الدكتورة شهلا العجيلي، كما يتضمن أمسية شعرية يشارك فيها: أحمد الشهاوي وسامح محجوب من مصر والدكتورة مها العتوم والدكتور راشد عيسى من الأردن.

ويكرم المهرجان شخصية الراحل حديثة علي عبدالله الخريشا، في ندوة يتحدث فيها محمد داودية ومجحم الخريشا، فيما يقدم الإعلامي اللبناني سامي كليب محاضرة بعنوان "الصراع الإقليمي وملامح المشهد العربي"، كما يقدم رئيس الوزراء الأسبق سمير الرفاعي محاضرة بعنوان "الأردن وعيون مستقبلية". 

ويقدم مسرح القناطر في عروضه اليومية فرقة أساطير الطرب من سوريا، والفنان السوري عامر العجمي، وفرقة ماربيلا من الأردن والفنان الأردني محمد طه، والفنانين الأردنيين ينال المصري وفوز شقير، وفرقتي "الرواد الكبار" و"نايا".

حضور صحفي كبير لتغطية المؤتمر الصحفي الخاص بالإعلان عن مهرجان الفحيص

وفي ركن الطفل، يقدم مركز زها الثقافي فعاليات ترفيهية وتوعوية متنوعة على مدى 4 أيام على خشبة مسرح "بيت الفحيص"، وتقام فعاليات "المطبخ الشعبي" الموازية لعروض المهرجان يومياً في ساحة دار حمزة/ بيت عبدالله الفرح بالتعاون مع "جمعية بيت التراث"، ويلي الفعاليات فقرات غنائية وموسيقية، يُحييها الفنان ينال المصري وفرقة مدالله الحويطي وفرقة قورنا بانيا البلغارية والفنان أيمن ألفرد وفرقة الاستقلال الشعبية الفلسطينية، وعازف الربابة يوسف الفيومي.

ودرج المهرجان منذ تأسيسه على إعطاء الثقافة الجادة التي تكرس قيم الوطنية الأردنية بأفقها القومي والإنساني، مساحة مميزة ضمن برامجه، إضافة إلى الفعاليات الفنية سواء الغنائية أو المسرحية والفقرات الأخرى التي تُعنى بمسرح الطفل ليستقطب العائلة الأردنية.

مواضيع ذات صلة:

جريس سماوي شاعر يستبطن الذات الإنسانية

بمسرحيات سياسية واجتماعية... مهرجان خليفة السطنبولي للمسرح يستضيف أبرز المسرحيات التونسية

بمشاركة 35 دولة.. مهرجان الأقصر للسينما يتناول قضايا المرأة والهجرة



انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا
الصفحة الرئيسية