بعد أزمة السفارات.. هذه وجهة نظر زعماء المعارضة التركية في أردوغان

بعد أزمة السفارات.. هذه وجهة نظر زعماء المعارضة التركية في أردوغان

مشاهدة

27/10/2021

وجهت رئيسة حزب الخير المعارض في تركيا، ميرال أكشنار إهانات قاسية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تعليقاً على أزمة السفراء المطالبين بالإفراج عن عثمان كافالا.

وقالت أكشنار خلال حلولها ضيفة على أحد برامج قناة "قرار تي في" التركية: "أنا لا أدافع عن السفراء، الشيء المثير للاشمئزاز والخطير حقاً هو انعكاس المرض العقلي لأردوغان على سياسة تركيا الخارجية"، وفق ما نقلت صحيفة زمان التركية.

أكشنار: الشيء المثير للاشمئزاز والخطير حقاً هو انعكاس المرض العقلي لأردوغان على سياسة تركيا الخارجية

وكانت أكشنار قد علقت في وقت سابق بسخرية على النقاشات المثارة بشأن الحالة الصحية للرئيس أردوغان قائلة: "أوصيه بتناول (فيتامين ب) ولعب السودوكو عوضاً عن كرة السلة، فمعاناة رئيس من مشاكل في الذاكرة هو شأن قومي"، في إشارة إلى نشر لقطات لأردوغان وهو يلعب كرة السلة رداً على شائعة مرضه.

من جهته، فإنّ زعيم المعارضة في تركيا رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كيليتشدار أوغلو اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالحقد والغرور.

تصريحات كيليتشدار أوغلو جاءت تعليقاً على تصريح أردوغان التي وجّه فيها كلامه لحزب الشعب الجمهوري قائلاً: "ستواصلون النضال في حفرة الغطرسة والكراهية التي تكافحون فيها".

 

زعيم المعارضة كمال كيليتشدار أوغلو يتهم  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالحقد والغرور

وقال كيليتشدار أوغلو في تغريدته: إنّ طريق حزبهم هو طريق النبلاء والشجعان، وبالتالي لن يأتي كل من يحمل في قلبه الحقد والغرور.

وأضاف كيليتشدار أوغلو: "لا تأتي معنا على أي حال، تسكّع في قصورك".

البيان الصادر عن سفراء الولايات المتحدة وكندا وفنلندا والسويد والدنمارك والنرويج ونيوزيلندا وهولندا وألمانيا وفرنسا كان قد دعا تركيا إلى الإفراج عن عثمان كافالا، استجابة لقرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.



الصفحة الرئيسية