الغرياني يدعو الليبيين إلى مبايعة أردوغان.. ماذا قال؟

الغرياني يدعو الليبيين إلى مبايعة أردوغان.. ماذا قال؟

مشاهدة

11/07/2020

حثّ مفتي الميليشيات المسلحة، الصادق الغرياني، المواطنين في مناطق سيطرة حكومة الوفاق على الخروج في مظاهرات تؤيّد التدخل التركي في ليبيا، وتدعو لاستمرار قتال الجيش الوطني الليبي، وسفك دماء الليبيين. 

مفتي الميليشيات المسلحة يحث المواطنين في مناطق سيطرة حكومة الوفاق على الخروج في مظاهرات تؤيد التدخل التركي

وقال المفتي المعزول المقيم في تركيا، خلال برنامجه الأسبوعي على قناة التناصح، إنّ على جميع المنظمات المدنية في ليبيا تنظيم مظاهرات حاشدة للتعبير عن دعمهم للتعاون التركي الليبي، وإنّ سكان طرابلس يدركون جيداً الجهة التي ساعدتهم على التخلّص من القنابل والصواريخ التي كانت تنهال عليهم قبل شهرين، فيما لم يعلّق على جرائم مرتزقة أردوغان ونهب وسرقة منازل الليبيين واستباحة أعراضهم وخطف بناتهم.

ولم ينسَ الغرياني في ظهوره المتلفز الأخير أن يعيد مباركته لاتفاقية الحدود البحرية التي وقّعتها تركيا مع فايز السراج، التي تمكِّن الأتراك من التنقيب في البحر المتوسط، واصفاً الاتفاقية بـ"الشرعية والقانونية"، أمّا التدخل غير القانوني، حسب رأيه، فإنّه يأتي من فرنسا ودول عربية ينبغي التنديد بهم.

يُذكر أنّ الغرياني قد دعا في وقت سابق عبر بيان له، حكومة السراج، لمكافأة تركيا على دعمها وتقدير موقفها؛ لأنها تواجه تحالفات دولية بسبب وقوفها مع ليبيا ومساعدتها، حسب وصفه، كما أثنى مطوّلاً على زيارة الوفد التركي إلى طرابلس.

وفي الوقت الذي يدعو الغرياني الليبيين إلى مبايعة أردوغان وتقديم فروض الولاء والطاعة له، تنهار شعبية أردوغان داخلياً بشكل غير مسبوق، حيث نشرت صحيفة "الزمان" التركية عرضاً لاستطلاعات رأي في تركيا، توقعت تراجعاً حادّاً في الأصوات المحتمل حصول حزب "العدالة والتنمية" الحاكم عليها إذا ما تمّ تنظيم انتخابات مبكرة، كما توقعت انهياراً مدوّياً لأردوغان.

ونقلت "الزمان" تصريح رئيس مؤسسة "GENAR" لاستطلاعات الرأي والدراسات المجتمعية "إحسان أكتاش"، الذي أفاد بأنّ الفترة المقبلة ستشهد تراجعاً حادّاً لأصوات حزب "العدالة والتنمية"، وأنه في الوقت الذي ستتراجع فيه أصوات الحزب بنسبة هائلة، ستصعد أصوات حزب الشعب الجمهوري المعارض إلى أكثر من 30%.

استطلاعات رأي في تركيا تتوقع تراجعاً حاداً لحزب العدالة والتنمية في الانتخابات المقبلة وانهياراً مدوياً لأردوغان

وأشار "أكتاش" إلى أنّ حزب الشعب الجمهوري حقّق نجاحات مهمّة في الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة، وأنّه من المتوقع ارتفاع نسبة المصوّتين له في الفترة المقبلة -مضيفاً-أنَّ ثمة معتقداً قد تشكّل لدى المعارضة والمثقفين المبتعدين عن الحزب الحاكم، فيما بعد الانتخابات المحلية الأخيرة، أنّ حزب الشعب الجمهوري حقق نجاحات مهمّة في الانتخابات، وستنعكس هذه النجاحات على الانتخابات العامّة أيضاً... وسترتفع أصوات حزب الشعب الجمهوري .


الصفحة الرئيسية