الحرائق تجتاح الجزائر من جديد وتحذيرات من موجة حر قاسية.. تفاصيل

الحرائق تجتاح الجزائر من جديد وتحذيرات من موجة حر قاسية.. تفاصيل

مشاهدة

15/09/2021

أعلنت مصالح الحماية المدنية بولاية بومرداس شرق الجزائر العاصمة، عن نشوب عدة حرائق على مستوى بلديتي بني عمران وتيجلابين، مساء أمس.

وقالت مصالح الحماية، في بيان رسمي، إنّ هذه الحرائق أسفرت عن حالات اختناق تم تحويلها إلى المراكز الصحية والمستشفيات، ولا توجد بينها حالات خطيرة، كما تم إجلاء بعض السكان وإبعادهم من منطقة الخطر.

بالتزامن مع ذلك، حذرت مصالح الأرصاد الجوية، من موجة حر قياسية، حيث ستشهد بعض الولايات، ارتفاعاً ملموساً في درجات الحرارة وقد تتعدى 42 درجة اليوم.

وعن الولايات المعنية، ذكرت مصالح الأرصاد الجوية كل من عين الدفلى، تيبازة، البليدة، الجزائر العاصمة، بومرداس، بالإضافة إلى تيزي وزو، بجاية، جيجل، سكيكدة، عنابة، والطارف.

حذرت مصالح الأرصاد الجوية، من موجة حر قياسية، حيث ستشهد بعض الولايات، ارتفاعاً ملموساً في درجات الحرارة وقد تتعدى 42 درجة اليوم 

وكانت عدة حرائق قد اندلعت الأسبوع الماضي، في كل من تيزي وزو، الشلف، تيبازة، عين الدفلى، وجيجل، وتمكنت وحدات الحماية المدنية من السيطرة عليها.

هذا وكانت قد اشتعلت حرائق هائلة في 9 آب (أغسطس) الماضي، في 26 ولاية من أصل 58 ولاية في الجزائر، متسببة في مقتل 90 شخصاً على الأقل، بينهم 33 جندياً، بحسب تقارير مختلفة للسلطات المحلية ووزارة الدفاع.

وعقب تلك الحرائق، أعلنت السلطات الجزائرية اعتقال 30 شخصاً، بينهم 7 من أعضاء جماعة انفصالية صنفتها الحكومة منظمة إرهابية، لضلوعهم في إضرام حرائق غابات.

وقالت الشرطة الجزائرية، في بيان، إنّ المعتقلين وضعوا رهن الاحتجاز بعد مثولهم أمام محكمة إثر تحقيقات متعلقة بحرائق الغابات التي اشتعلت الشهر الماضي في عدة محافظات خاصة في منطقة القبائل شرق العاصمة.

يذكر أنّ الجزائر تمتلك 4.1 مليون هكتار من الغابات، مع معدل إعادة تشجير ضئيل يبلغ 1.76 بالمائة، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس".

ويتأثر شمال البلاد كل عام بحرائق الغابات لكن هذه الظاهرة تتفاقم. وعام 2020، دمرت الحرائق قرابة 44 ألف هكتار من الغابات، وهو رقم سيتم تجاوزه بشكل كبير في العام 2021.



الصفحة الرئيسية