الإمارات لتركيا: منطق الباب العالي والفرمانات مكانه الأرشيف ... ما المناسبة؟

الإمارات لتركيا: منطق الباب العالي والفرمانات مكانه الأرشيف ... ما المناسبة؟

مشاهدة

02/08/2020

قال وزير الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش: إنّ منطق الباب العالي والدولة العلية وفرماناتها مكانه الأرشيف التاريخي، وذلك ردّاً على هجوم مسؤول تركي على الإمارات والادعاء بدعمها جماعات إرهابية ضد أنقرة. 

وارتبطت تركيا على مدار سنوات بدعم الجماعات الإرهابية، سواء جماعة الإخوان المسلمين التي تفتح قنواتها لقادتها للهجوم على الدول العربية، أو فتح الأراضي التركية معبراً للآلاف ممّن انضموا إلى تنظيم داعش الإرهابي في سوريا والعراق، فيما تواصل إشعال المشهد الليبي بإرسال المقاتلين المحسوبين على بعض الفصائل السورية، لدعم حكومة الوفاق. 

عكس التصريح الأخير لتركيا تشنجاً يشير إلى فقدان أوراق التأثير على الأرض، ما دفعها للهجوم على الدول الداعمة للشعب الليبي ضدّ الاحتلال التركي

وبدا الموقف التركي الأخير في ليبيا صعباً، مع إعلان مصر تدخلها إذا ما تقدّمت الميليشيات المسلحة نحو سرت، فضلاً عن دعم فرنسا للجيش الوطني الليبي، لأنّ ذلك الدعم يحرم أنقرة من بسط يدها على ثروات ليبيا. وكان التدخل التركي في ليييا قد ارتبط باتفاق لترسيم الحدود البحرية يسمح لتركيا بالتنقيب عن الغاز والنفط في المياه الإقليمية الليبية

وقد عكس التصريح الأخير لتركيا تشنّجاً يشير إلى فقدان أوراق التأثير والتغيير على الأرض، ما دفعها للهجوم على الدول التي تتصدّى لوجودها في ليبيا، والذي يصفه الليبيون بـ"الاحتلال".

وكان وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، قد هاجم أبو ظبي خلال استضافته على قناة الجزيرة القطرية، كما هاجم الدول الداعمة للجيش الليبي قائلاً: إذا لم توقف الإمارات والسعودية ومصر وروسيا وفرنسا دعمها للواء المتقاعد خليفة حفتر، فلن تنعم ليبيا بالاستقرار. 

في غضون ذلك، ردّ وزير الخارجية الإماراتي عبر تدوينة على موقع "تويتر" قائلاً: التصريح الاستفزازي لوزير الدفاع التركي سقوط جديد لدبلوماسية بلاده.

ونبّه إلى أنّ "منطق الباب العالي والدولة العليّة وفرماناتها مكانه الأرشيف التاريخي. فالعلاقات لا تُدار بالتهديد والوعيد، ولا مكان للأوهام الاستعمارية في هذا الزمن. 

اقرأ أيضاً: تركيا وأوهامها

ونصح قرقاش تركيا بتغيير موقفها قائلاً: الأنسب أن تتوقف تركيا عن تدخلها في الشأن العربي.

إلى ذلك، دانت البحرين التصريحات التركية في حقّ الإمارات، واعتبرتها "استفزازاً مرفوضاً يتناقض مع الأعراف الدبلوماسية، وتهديداً مستهجناً لدولة عربية شقيقة تميزت بمواقفها القومية الأصيلة ودورها الفاعل البنّاء في المجتمع الدولي"، بحسب بيان للخارجية. 

وأعلنت البحرين، بحسب ما أورده موقع العين، عن تضامنها مع دولة الإمارات ووقوفها صفاً واحداً معها في موقفها الثابت بشأن التدخلات التركية في الشؤون الداخلية للدول العربية، والتي تتعارض مع مبادئ ميثاق الأمم المتحدة، وميثاق منظمة التعاون الإسلامي.

وأشارت وزارة الخارجية البحرينية إلى أنّ التدخلات التركية "تمثل تهديداً للأمن القومي العربي والأمن والسلم الإقليمي".  


الصفحة الرئيسية