استمرار تظاهرات لبنان.. والجيش يعلن موقفه

استمرار تظاهرات لبنان.. والجيش يعلن موقفه

مشاهدة

20/10/2019

جدّد المتظاهرون في لبنان دعواتهم إلى مواصلة الاحتجاجات والاعتصام، اليوم، وسط العاصمة بيروت وبقية المدن، حتى تحقيق مطالبهم، وقد تمّ نصب أول خيمة في ساحة رياض الصلح، حيث أكّد المعتصمون مواصلة التظاهر لليوم الرابع على التوالي، والمبيت في الشوارع.

المتظاهرون في لبنان يجددون دعواتهم لمواصلة الاحتجاجات والاعتصام حتى تحقيق مطالبهم

يأتي ذلك فيما احتفل المتظاهرون في جل الديب، بحسب ما نقلته "الوكالة الوطنية للإعلام"، بعدما أعلن رئيس حزب "القوات اللبنانية"، سمير جعجع، استقالة وزرائه، وأكدوا البقاء في ساحة جل الديب، والاستمرار في التظاهر حتى تحقيق مطالبهم، داعين أهالي المتن للانضمام إليهم اليوم.

كما احتفل المعتصمون في طرابلس بـ "استقالة وزراء القوات" بإطلاق المفرقعات النارية في الهواء.

وأعلن حراك العسكريين المتقاعدين المشاركة بالاعتصام، ودعا كلّ اللبنانيين، خاصة العسكريين المتقاعدين وعائلاتهم للمشاركة، الأحد، باعتصام مركزي في ساحة الشهداء، وكذلك أعلن اتحاد نقابات موظفي المصارف في لبنان تأييده للحراك الشعبي.

كما أعلن "الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين"، استمراره "في دعم التحركات والمشاركة الفاعلة في الاعتصامات حتى تحقيق مستوى معيشي لائق للمواطنين، وعدم فرض أيّة أعباء إضافية عليهم، وأنّهم مستمرون حتى تتوافر أطر متخصصة لمعالجة هذه الأوضاع الاقتصادية الصعبة في البلاد".

محكمة في لبنان تقضي بإطلاق سراح جميع موقوفي الاحتجاجات على يد قوات الأمن في بيروت

وقضت محكمة في لبنان، أمس، بإطلاق سراح جميع الموقوفين على يد قوات الأمن أثناء الاحتجاجات في وسط العاصمة بيروت، والتي تخللتها أعمال شغب واشتباكات بين المحتجين والشرطة.

بدورها، أوردت قوى الأمن الداخلي اللبنانية، في تغريدة على حسابها في تويتر؛ أنّ الإجراء يشمل جميع الموقوفين "باستثناء شخصين، أحدهما بحقه قرار جزائي، والآخر يتم التحقيق معه بقضايا مخدرات".

في سياق متصل؛ أعلن الجيش اللبناني "تضامنه الكامل" مع مطالب المتظاهرين "المحقة"، ودعاهم إلى التجاوب مع القوى الأمنية لتسهيل أمور المواطنين.

ودعت قيادة الجيش اللبناني في بيان نشر على فيسبوك، أمس، جميع المواطنين المتظاهرين، و"المطالبين بحقوقهم المرتبطة مباشرةً بمعيشتهم وكرامتهم إلى التعبير بشكلٍ سلميّ وعدم السماح بالتعدي على الأملاك العامة والخاصة".

جاء بيان الجيش بعد كلمة ألقاها أمين عام حزب الله اللبناني، حسن نصر الله، رفض فيها استقالة الحكومة الحالية، التي يشارك فيها الحزب، لأنّها إذا استقالت سوف يستغرق الأمر "عاماً أو عامين لتشكيل حكومة جديدة".

الجيش اللبناني يعلن "تضامنه الكامل" مع مطالب المتظاهرين ويدعوهم للتظاهر بشكلٍ سلميّ

وقال أمين حزب الله، المدعوم من إيران: "لتستمر هذه الحكومة لكن بروح جديدة ومنهجية جديدة، وأخذ العبرة مما جرى على مستوى الانفجار الشعبي".

كما حذّر نصر الله في كلمة متلفزة، مخاطباً المتظاهرين، من أنّ "حزب الله سوف ينزل إلى الشارع ولن يخرج"، مضيفاً: "ستجدوننا جميعاً في الشارع ونغير كلّ المعادلات"، مردفاً أيضاً: "وإذا نزلنا إلى الشارع لا نستطيع أن نخرج قبل تحقيق الأهداف التي نزلنا لأجلها".

وكان عشرات الألوف من المتظاهرين قد تدفقوا على شوارع لبنان، أمس، في اليوم الثالث من الاحتجاجات المناهضة للحكومة في أنحاء البلاد، ووجهوا غضبهم نحو النخبة السياسية التي يحملونها مسؤولية ترسخ المحسوبية ودفع الاقتصاد صوب الهاوية.

 

 

الصفحة الرئيسية