ألمانيا: حملة أمنية جديدة تستهدف جمعيات تركية وعربية... ما الأسباب؟

ألمانيا: حملة أمنية جديدة تستهدف جمعيات تركية وعربية... ما الأسباب؟

مشاهدة

25/02/2021

أطلقت الشرطة الألمانية صباح اليوم حملة جديدة لملاحقة الجمعيات التركية والعربية التي لها علاقة بشكل أو بآخر بمتطرفين، في العاصمة برلين وولاية براندنبورغ.

ونقلت صحيفة "بيلد" الألمانية عن مصادر أمنية قولها: إنّ قرابة 800 عنصر من القوات الخاصة في الشرطة أجروا حملة مداهمات، وقاموا بتفتيش أهداف ومقرات، في مناطق "ماركيشيس فيرتيل" و"نيوكولن ويدينج" و"تيرغارتن" في العاصمة برلين، مضيفة أنّ "هناك مداهمات أيضاً في مقاطعة "براندنبورغ".

 

الشرطة الألمانية تنفذ مداهمات لجمعيات تركية وعربية لها علاقة بشكل أو بآخر بمتطرفين

وتتعلق المداهمات، وفق ترجمة "مرصد مينا"، بتنفيذ أمر حظر ضد جمعية تركية عربية، تشتبه السلطات في أنها قريبة من تنظيم داعش.

بالتزامن مع إطلاق الحملة، قالت وزارة الداخلية في بيان بصفحتها على تويتر: إنها حظرت جمعية "توحيد برلين".

ونقلت صحيفة "بيلد" عن مصادر مطلعة أنّ أحد أعضاء جمعية "توحيد برلين" على الأقل معروف للشرطة، وله علاقة وثيقة مع "أنيس عامري" الذي هاجم سوق عيد الميلاد في العاصمة الألمانية برلين عام 2016

وزارة الداخلية تحظر جمعية "توحيد برلين" لأنّ أحد أعضائها له علاقة وثيقة مع "أنيس عامري"

.

يُشار إلى أنّ ألمانيا تعرّضت عام 2016 لعدة هجمات شنّها متشددون إسلاميون، من بينها هجوم في برلين في شهر كانون الأول (ديسمبر)،  قتل فيه تونسي بالرصاص سائق شاحنة بولندي، قبل أن يدهس بالشاحنة 11 شخصاً.

حملة المداهمات الألمانية جاءت بعد يوم واحد من إصدار المحكمة الإقليمية العليا في مدينة تسيله الألمانية حكماً بالسجن 10 أعوام ونصف على الداعية العراقي "أبو ولاء"، بتهم الانتماء إلى منظمة إرهابية أجنبية وتمويل الإرهاب والمساعدة في التحضير لأعمال عنيفة والتجنيد للقتال في سوريا والعراق.

وحكم القضاء الألماني أيضاً على 3 متهمين آخرين مقرّبين من "أبو ولاء" بالسجن لمدد تتراوح بين 4 و8 أعوام.  

الصفحة الرئيسية