أشياء لا تعرفها عن كرواتيا

أشياء لا تعرفها عن كرواتيا

مشاهدة

15/07/2018

تواجه كرواتيا فرنسا في نهائي كأس العالم 2018، بعد فوزها على الدولة المضيفة، روسيا، وكذلك إنجلترا والأرجنتين، ولم يتوقع كثيرون أن تصل كرواتيا إلى ما وصلت إليه، لكنّها حققت ذلك بالفعل.

وبعد هذا الإنجاز الرياضي المهم، ما الذي تعرفه عن كرواتيا؟

ظهرت كرواتيا إلى الوجود، إبان الإمبراطورية الرومانية، لكن دولة كرواتيا بشكلها الحالي لم تظهر حتى عام 1991؛ حين أعلنت دولة كرواتيا المعاصرة استقلالها عن يوغوسلافيا، في حزيران (يونيو) من العام ذاته.

وتعد كرواتيا، التي تقع في مفترق طرق لوسط وجنوب وشرق أوروبا على البحر الأدرياتيكي، جزءاً من الاتحاد الأوروبي، ويسكنها قرابة أربعة ملايين نسمة، وتحتل المركز رقم 130 من حيث عدد السكان في العالم.

الغابات تغطي ثلث مساحة الدولة، وبحيرات بليتفيتش مدرجة في قائمة منظمة يونسكو لمواقع التراث في العالم.

وتمتلك كرواتيا حدائق وطنية خلابة؛ حيث يمكنك السباحة فيها تحت شلالات المياه، واستكشاف الغابات العذراء التي لم تطلها يد التلوث، ووفق أرقام البنك الدولي، تغطي الغابات ثلث مساحة كرواتيا.

وتمتلك البلاد ثمانية متنزهات وطنية، من بينها بحيرات بليتفيتش، وهي الأكبر بين البحيرات الثمانية، والمدرجة كذلك في قائمة اليونسكو لمواقع التراث الثقافي العالمي.

وجرى تصوير عاصمة ممكلة فيستروس الخيالية، لمملكة كينغز لاندينغ في فيلم "لعبة العروش"، بالكامل تقريباً، في مدينة دوبروفنيك الكرواتية ذات الأسوار القديمة.

ويقول موقع منظمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي: إنّ المدينة تشتهر بكنائسها القوطية والباروكية الجميلة وآثار عصر النهضة والأديرة والقصور والنافورات والمناظر الخلابة الواقعة على الساحل الدلماسي، ما جعلها موقع تصوير مثالياً للسلسلة السينمائية الشهيرة.

وينحدر الكلب الدلماسي من كرواتيا، ويسود اعتقاد بأن جذور الكلب الدلماسي المذهلة تعود إلى كرواتيا وإلى منطقتها التاريخية في دالماسيا.

وشهدت المدينة طفرة كبيرة في معدلات السياحة، وذلك بفضل شعبية هذه السلسلة، كما جرى تصوير مشاهد أخرى في بلدة "سبليت"، الواقعة على الساحل الدلماسي.

ويحتفل سكان كرواتيا سنوياً باليوم العالمي لربطة العنق، في 18 تشرين الأول (أكتوبر)، مرتدين الزي التقليدي، ويمكن العثور على كلمة "كرواتا" في عديد من اللغات، باعتبارها جذر لكلمات تعني ربطة أو ربطة عنق.

وجاء ذلك بعدما ارتدى الكرواتيون أنواعاً متميزة من ملابس تُلف حول الرقبة في الجيش الفرنسي، إبان حرب الثلاثين عاماً في القرن السابع عشر.

 

الصفحة الرئيسية