من هو منفذ هجوم تايلندا؟ وما هي دوافعه؟

من هو منفذ هجوم تايلندا؟ وما هي دوافعه؟

مشاهدة

09/02/2020

قال رئيس وزراء تايلاند؛ إنّ الجنديّ الذي أطلق النار بشكل عشوائي في مركز تجاري مزدحم في مدينة كورات، شمال شرق البلاد، قتل 26 شخصاً، وأصاب ما لا يقل عن 52 آخرين.

وأضاف، برايوت تشان أوتشا؛ أنّ الدافع وراء ذلك كان "شعور الجندي بضغينة من صفقة بيع أرض تعرّض فيها للخداع"، وفق ما نقلت وكالة "رويترز".

جاكرابانت (32 عاماً) مدرّب رماية وقناص شارك في برنامج تدريب خاص بـالكوماندوز

وقتلت قوات الجيش الجندي بعد حصار خلال الليل في مركز "تيرمينال 21 " التجاري بالمدينة.

من جهته، قال وزير الصحة العامة، أنوتين شارنفراكول: "شكراً للشرطة والجيش على إنهائهم هذا الموقف، مطلق الرصاص قُتل".

وفي التفاصيل؛ أنّ جندياً تايلندياً في حالة هستيرية، في وقت سابق من مساء أمس؛ كان يحتجز 16 شخصاً كرهائن داخل مركز "Terminal 21" التجاري، ثم بدأ بإطلاق النار في معبد بوذي، قبل ان ينتقل إلى مركز للتسوق في المدينة الواقعة شمال شرق بانكوك.

الدافع وراء اعتداء تايلندا شعور الجندي بضغينة من صفقة بيع أرض تعرّض فيها للخداع

وتعرّفت الشرطة إلى المشتبه به، وتبيّن أنّه الجندي جاكرابانت توما، البالغ من العمر 32 عاماً، وهو محترف، وكان مدرب رماية في وحدته العسكرية، وقناصاً، وشارك في برنامج تدريب خاص بعناصر قوات "الكوماندوز".

وأكّدت الشرطة أنّ توما سرق بندقية من قاعدة عسكرية في المدينة وقتل في البداية قائده وشخصين آخرين، وفرّ بواسطة سيارة عسكرية، ليدخل لاحقاً إلى المركز التجاري حيث بدأ بإطلاق النار المكثف على الحاضرين.

جاكرابانت توما

الصفحة الرئيسية