كيف أجهضت الصنعة الرديئة سوق الغناء الشعبي؟

كيف أجهضت الصنعة الرديئة سوق الغناء الشعبي؟

مشاهدة

02/11/2021

صدر العدد رقم (35)- نوفمبر 2021، من مجلة "ميريت الثقافية" الشهرية الإلكترونية التي تصدر عن دار ميريت للنشر التي يديرها المدير العام الناشر محمد هاشم، ويرأس التحرير الشاعر سمير درويش.

اقرأ أيضاً: بملفين فكري وأدبي.. صدور العدد الـ 80 من مجلة الجديد

تصدَّر العدد "الملف الثقافي" بعنوان "تطور الأغنية الشعبية.. منذ منتصف القرن العشرين حتى الآن"، وتضمن تسع مقالات: الألحان الشعبية في أعمال جمال عبد الرحيم للدكتور فوزي الشامي، تحولات السامر الشعبي بقلم أحمد أبو خنيجر، الأغنية الشعبية.. الموروث الثقافي الأصيل للدكتور عبد الكريم وزيزة، الفن الشافي.. طقوس الزار في مصر للدكتورة مروة الصياد، أغاني الأطفال الشعبية النوبية الضائعة للدكتورة مروة عبد السلام سليمان بري، الأغنية الشعبية: مراحلها، وأساطينها للدكتور ناصر أحمد سنه، تعريف الأغنية الشعبية بقلم شيماء صلاح، الغناء الشعبي يخص طبقات ترسخ البلطجة لنهلة عبد السلام، والأغنية الشعبية الجزائرية.. ماضٍ وآفاق لمروة لعريبي (من الجزائر).

غلاف العدد

الافتتاحية التي يكتبها رئيس التحرير جاءت حول الموضوع نفسه، بعنوان: "من المدَّاحين إلى شاكوش.. كيف أجهضت الصنعة الرديئة سوق الغناء الشعبي؟"، ومنها: "(الصنعة) في الغناء الشعبي انحدرت شيئًا فشيئًا بداية من أحمد عدوية وكتكوت الأمير وأصحابهما، الذين اعتمدوا على (مؤلفين) بدائيين يُنظمون كلمات ركيكة، ويُدخلون ألفاظًا جارحة للذوق العام لمجرد أنّ جماعات محدودة تستخدمها على نطاق ضيق، مثل الحشاشين المسطولين في (الغرز)".

رابط التصفح:

https://online.flipbuilder.com/uglmy/rwgm/

الملف الثاني جاء في باب "رؤى نقدية"، حيث ناقش فيلم "ريش" للمخرج الشاب عمر الزهيري، والذي فاز بجائزتين من مهرجان "كان" هذا العام: جائزة مسابقة أسبوع النقاد وجائزة النقاد الدوليين "فيبرسي"، كما فاز بجائزة "نجمة الجونة الذهبية" كأفضل فيلم عربي روائي طويل من مهرجان الجونة، والذي أثار نقاشاً واسعاً في الأيام الأخيرة بين مؤيد ومعارض. تضمن الملف سبع مقالات نقدية: فيلم "ريش" وهندسة العقل الغيبي للدكتور أشرف الصباغ، ريش.. عبثية أن تأخذ الأمور على محمل الجد! للناقد الفني والروائي محمود الغيطاني، "ريش".. ليس كل ما يلمع ذهباً! للدكتورة صفاء النجار، ريش.. الجدل أقوى من شبَّاك التذاكر! للناقدة مرفت عمر، شخصيات حقيقية تسجيل مشاهد ملفقة لتبدو حقيقية! للناقدة إلهام عبد العال، ديستوبيا درامية تسعى لإحداث صدمة لعين المتلقي بقلم خالد طلعت، ريش.. أثقل من أن تحتمل خفته للناقد ياسر توفيق، واستعراضُ عضلاتٍ بلا فكر، أو رسالة لزينب الإمام مدير تحرير جريدة الأهرام.

 (الصنعة) في الغناء الشعبي انحدرت شيئاً فشيئاً بداية من أحمد عدوية وكتكوت الأمير وأصحابهما، الذين اعتمدوا على (مؤلفين) بدائيين يُنظمون كلمات ركيكة، ويُدخلون ألفاظًا جارحة للذوق العام

ملف "الشعر" تضمن تسع قصائد للشعراء: مؤمن سمير، مدحت منير، هند زيتوني (سورية في أمريكا)، أمبارك إبراهيم القليعي، ديمة محمود، محمد محمد السنباطي، صباح الدبى (من المغرب)، عيد بنات (من الأردن)، وعبد الكريم هداد (عراقي في السويد). بينما تضمن ملف "القصة" سبع قصص لكل من: خالد اليماني (من اليمن)، حاتم رضوان، عبد الحميد البرنس (سوداني في كندا)، عبد القادر حيدر (من السودان)، مصطفى البلكي، سمر لاشين، وعبد الجليل الشافعي (من المغرب).

"في أثر عنايات الزيات"

باب "نون النسوة" تضمن ملفّاً عن كتاب إيمان مرسال "في أثر عنايات الزيات"، الذي حاز جائزة الشيخ زايد للكتاب هذا العام، تضمن الملف إعادة نشر الفصل الأول من الكتاب، بالإضافة إلى أربع مقالات: فتنة البحث عن الأثر.. مقاربة ثقافية للدكتور أحمد الصغير، رحلة إحياء أديبة مصرية منسية لباحثة الدكتوراه أسماء عبد العزيز مصطفى، الطائر الذي مات وهو يحلق في السماء للشاعر والمترجم التونسي عبد الوهاب الملوح، وفن التوليف بين خطابات مختلفة للدكتور كريم ناجي (من العراق).

اقرأ أيضاً: بـ 750 فيلماً.. انطلاق مهرجان أيام قرطاج السينمائي في تونس

في باب "تجديد الخطاب" ثلاث مقالات: رياح التغيير.. حدود الأزمة وسلوك التحول للدكتور حمدي النورج، الغزالي واستلهام المنطق الأرسطي للدكتور عزيز بعزي (من المغرب)، ومقال ساخر لنادية توفيق بعنوان "تقرير صحفي غيور من داخل أفغانستان".

عنايات الزيات

وتضمن باب "حول العالم" ثلاث ترجمات: فقد ترجم محمد كزُّو مقال جان بيير روجيل (صحفي وكاتب كندي يعيش في مونتريال) بعنوان "من أجل أخلاقيات للأرض"، وترجم نبيل موميد (من المغرب أيضاً) مقال للكاتب الأمريكي ميشيل مورت بعنوان "يُوري تِينْيَانُوف وشَعْرَنَةُ التَّارِيخ.. نظَرات في رواية "موت الوزير المختار"، كما ترجم الفلسطيني نزار سرطاوي قصائد للشاعرة والروائية وكاتبة المقالات البنجابية أمريتا بريتام بعنوان "سقفٌ يغطي رؤوسَنا لبرهة من الزمن".

اقرأ أيضاً: مهرجان بابل يتحدى التطرف الديني وينتصر للفن الجميل

باب "ثقافات وفنون" تضمن حواراً أجراه رئيس التحرير مع الدكتور عمار علي حسن حول ثورة يناير وأحداثها وتداعياتها، بعنوان "ثوار ما بعد الثورة" سارعوا إلى تكوين ائتلافات لا يجمع بينها ناظم، لاستغلال المد الثوري في اقتناص المنافع الشخصية! وتضمن باب "رأي" ثلاث مقالات: صورة العمل الجامعي كما تعكسها السير الذاتية للدكتور أبو اليزيد الشرقاوي، من يُنقذ الخط العربي في مصر للدكتور حمدي مهران، والذكاء الصناعي.. الماضي والحاضر والمستقبل بقلم خالد طلعت.

الرهان الثالث على نوبل

في باب "سيرة" مقال الشاعر والأكاديمي الجزائري فيصل الأحمر بعنوان "تجاعيد.. منمنمات سيرذاتية"، وتضمن باب "كتب" ثلاث مقالات: بن أوكري.. الرهان الثالث على نوبل بقلم المترجم سمير عبد ربه، ماذا عن اتفاقية السلام مع مصر وانعكاساتها؟ للقاص والروائي السيد نجم، والصّورة السّلبية للرّجل في قصص سامية عطعوط للدكتورة سناء الشعلان (من الأردن)، وفي باب "فن تشكيلي" مقال د.رضا محمد عبد الرحيم بعنوان "منير كنعان.. هكذا تُولد اللوحة"، وفي باب "آثار" مقال صهباء بندق عن "متحف تراث الواحات.. ثلاثية الأصالة والإبداع والتحدي".

ناقش العدد فيلم "ريش" للمخرج الشاب عمر الزهيري، والذي فاز بجائزتين من مهرجان "كان" هذا العام، كما فاز بجائزة "نجمة الجونة الذهبية" كأفضل فيلم عربي روائي طويل

لوحة الغلاف، والرسوم الداخلية المصاحبة لمواد باب "إبداع ومبدعون" للفنان المصري الكبير جورج بهجوري (1932)، والرسوم المصاحبة لمواد باب "نون النسوة" للفنانة المصرية هند الفلافلي (1979)، والصور الفوتوغرافية في بدايات الأبواب وفي ظهر الغلاف للفوتوغرافي المصري محمد الكاشف (1985).

وصدر مع العدد الإصدار الخامس من سلسلة "كتاب ميريت الثقافية"، وهو مجموعة قصصية للقاص والروائي العراقي عائد خصباك، بعنوان "شرفة زينب الجزار".

يذكر أنّ هيئة تحرير مجلة "ميريت الثقافية" تتكون من: سمير درويش رئيس التحرير، عادل سميح نائب رئيس التحرير، سارة الإسكافي مدير التحرير، الماكيت الرئيسي إهداء من الفنان أحمد اللباد، والمنفذ الفني إسلام يونس.



الصفحة الرئيسية