فرنسا: لبنان يواجه خطر الانهيار... من يعرقل تشكيل الحكومة؟

فرنسا: لبنان يواجه خطر الانهيار... من يعرقل تشكيل الحكومة؟

مشاهدة

23/09/2020

تشكّل فرنسا أداة ضغط على الأقطاب السياسية اللبنانية للتوافق سريعاً على تشكيل حكومة لانتشال البلاد من الأزمات الاقتصادية والسياسية التي خيمت عليها منذ أشهر، وكان آخرها انفجار مرفأ بيروت، فيما يحاول حزب الله اللبناني تحقيق مكتسبات سياسية بالاستحواذ على بعض الوزارات السيادية،  ومنها وزارة المالية.

 وقد حذّرت وزارة الخارجية الفرنسية القوى السياسية اللبنانية من أنّ البلاد تواجه خطر الانهيار إذا لم تُشكّل حكومة دون إبطاء، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس".

 

وزارة الخارجية الفرنسية تحذّر القوى السياسية اللبنانية من أنّ البلاد تواجه خطر الانهيار إذا لم تُشكل حكومة دون إبطاء

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية أنييس فون دير مول للصحفيين أمس في إفادة يومية: "في هذه اللحظة الحاسمة من التاريخ اللبناني، تواجه القوى السياسية اللبنانية خياراً بين التعافي وانهيار البلاد. إنّها مسؤولية ثقيلة تجاه اللبنانيين".

وأضافت فون دير مول: إنّ فرنسا تأسف لأنّ المسؤولين اللبنانيين لم يتمكنوا بعد من الوفاء بالالتزامات التي تعهدوا بها في مطلع الشهر الجاري. وندعوهم إلى التوصل إلى اتفاق دون إبطاء بشأن تشكيل (رئيس الوزراء) مصطفى أديب للحكومة، والتي سيكون عليها بعد ذلك تنفيذ الإصلاحات اللازمة".

ميشال عون: البلد ذاهب إلى "جهنم" إذا لم تشكل حكومة جديدة سريعاً لإخراج البلد من أسوأ أزماتها

وكان مصدر دبلوماسي فرنسي قد قال: إنّ فرنسا تضغط على الساسة اللبنانيين لتشكيل حكومة جديدة في "إطار زمني معقول" لانتشال البلد من أزمة عميقة، لكنها لم تحدد موعداً نهائياً جديداً، بعد انتهاء الموعد السابق في منتصف أيلول (سبتمبر).

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون قد صرّح أول من أمس بأنّ البلد ذاهب إلى "جهنم" إذا لم تشكّل حكومة جديدة سريعاً لإخراج البلد من أسوأ أزمة يمرّ بها منذ الحرب الأهلية التي دارت بين عامي 1975 و1990

حزب الله وحركة أمل يتمسّكان بوزارة المالية اللبنانية بطريقة تهدّد مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

.ويتمسّك حزب الله وحركة أمل بوزارة المالية اللبنانية بطريقة تهدّد مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بحشد دعم دولي مالي لإنقاذ اقتصاد لبنان المنهار.

 وهو ما يعني نقضاً لفكرة الحكومة الجديدة برئاسة مصطفى أديب، باعتبارها حكومة من خارج الأحزاب اللبنانية التقليدية التي أوصلت البلاد إلى هذه الحال.

الصفحة الرئيسية