غارة جديدة تستهدف مواقع إيرانية في سورية... من وراءها؟

غارة جديدة تستهدف مواقع إيرانية في سورية... من وراءها؟

مشاهدة

28/06/2020

شنّ طيران الاحتلال الإسرائيلي، أمس، غارة على موقع لقوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية، قرب الحدود مع العراق، ما أسفر عن سقوط قتلى.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنّ 6 من عناصر الميليشيات الموالية لإيران قتلوا في شرق سورية قرب الحدود مع العراق في الغارات الجوية التي استهدفت مواقعهم ومواقع لقوات النظام التي يدعمونها، في قرية العباس بريف مدينة البوكمال شرق دير الزور".

وتأتي هذه الغارات بُعيد أيام من مقتل جنديين سوريين وخمسة مقاتلين موالين للنظام السوري في ضربات إسرائيلية استهدفت جنوب سورية وشرقها مساء الثلاثاء الماضي، وفق المرصد.

وفي 4 حزيران (يونيو) قُتل ما لا يقل عن 9 عناصر موالين للنظام السوري، بينهم 4 سوريّين، في غارات لجيش الاحتلال الإسرائيلي على وسط سورية، في منطقة يُسيطر عليها الجيش السوري وقوّات إيرانيّة، بحسب المرصد.

مقتل 6 من عناصر ميليشيات موالية لإيران شرق سورية قرب الحدود مع العراق في غارات جوية

وقد كثّف الكيان الصهيوني في الأعوام الأخيرة وتيرة قصفه في سورية، مستهدفاً بشكل أساسي مواقع للجيش السوري وأهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني.

ونادراً ما تؤكد إسرائيل تنفيذها غارات في سورية، إلا أنها تكرّر أنها ستواصل تصدّيها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سورية وإرسال أسلحة متطورة إلى حزب الله اللبناني.

وأفادت تقارير استخباراتية وإعلامية إسرائيلية، مؤخراً، أن الميليشيات الإيرانية بدأت بإعادة تمركز قواتها تجنباً للقصف الإسرائيلي على مواقعها، لا سيّما بعد أن أعلنت تل أبيب، قبل نحو شهرين، عن عزمها تكثيف ضرباتها الجوية على سورية، بهدف طرد إيران منها.

 

الصفحة الرئيسية