بسبب تهديدات إيران.. شركات طيران عالمية تتخذ تدابير وقائية

بسبب تهديدات إيران.. شركات طيران عالمية تتخذ تدابير وقائية

مشاهدة

22/06/2019

اتخذت الكثير من شركات الطيران، المدينة والعالمية، تدابير وقائية، لتفادي التحليق فوق المناطق التي تهددها إيران، بعد ضربها طائرة مسيَّرة أمريكية.

وأعلنت شركات طيران عالمية بارزة، من ضمنها: الخطوط الجوية البريطانية، وطيران الإمارات، و"كي إل إم"، و"لوفتهانزا"، أمس، وقف تحليق طائراتها فوق مضيق هرمز، على خلفية تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران في المنطقة، وفق "فرانس برس".

شركات تعلن تفاديها التحليق فوق مضيق هرمز بعد إسقاط إيران لطائرة استطلاع أمريكية

ويأتي هذا القرار بعدما أطلقت إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية تحذيراً يمنع شركات الطيران المدني الأمريكية من التحليق في أجواء الخليج وخليج عُمان.

وقالت سلطة الطيران المدني الأمريكية، في بيان: إنّ "هذه القيود مردّها إلى ازدياد الأنشطة العسكرية، وتزايد التوترات السياسية في المنطقة، مما يشكّل خطراً غير مقصود على عمليات الطيران المدني الأمريكي".

من جهتها، أكّدت متحدثة باسم الخطوط الجوية البريطانية "فريق السلامة والأمن الخاص بنا ينسق باستمرار مع السلطات، من ضمنها إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية، حول العالم في إطار تقييمه الشامل للمخاطر لكافة المسارات التي نحلق فيها".

بدورها، أعلنت شركة "لوفتهانزا" الألمانية، وقف تحليق طائراتها فوق مضيق هرمز.

وانضمت الخطوط الجوية الإماراتية، ومقرّها دبي، إلى هذا المنع؛ بإعلانها أنّها ستغيّر مسارات طائراتها لتفادي "مناطق النزاع المحتملة".

وأكّدت الشركة "نظراً للوضع الحالي، طيران الإمارات اتخذت تدابير وقائية، خصوصاً تفادي التحليق فوق مناطق النزاع المحتملة".

وصرّحت شركة "الاتحاد للطيران"؛ بأنّها تتابع "الوضع عن كثب"، ووضعت "خطط طوارئ".

وقالت شركة "فلاي دبي": إنّها "عدّلت بعض مسارات الطيران القائمة كإجراء وقائي".

كما أعلنت شركة "كي إل إم" الهولندية، في بيان؛ أنّ "حادثة الطائرة المسيَّرة هي سبب لعدم التحليق فوق مضيق هرمز حالياً، هذا إجراء وقائي"، وتابعت: "السلامة هي الأولوية المطلقة للشركة".

وزاد التوتر بين طهران وواشنطن بعد إسقاط إيران للطائرة المسيرة، التي تؤكد أنّها اخترقت مجالها الجوي، فيما تقول واشنطن إنها كانت تحلق في الأجواء الدولية، وذلك بعد سلسلة هجمات على ناقلات نفط في الخليج نسبتها الولايات المتحدة إلى إيران.

وأكّدت الخطوط الجوية الماليزية؛ أنّها "ستتجنب منطقة مضيق هرمز"، موضحةً أنّ "السلامة لها أهمية كبرى بالنسبة إليها".

واتّخذت شركة "كوانتاس" الأسترالية أيضاً، "تدابير في هذا الإطار"، بحسب تصريحاتها، مؤكدة: "نحن بصدد ضبط مسارات الطيران فوق الشرق الأوسط، لتجنّب مضيق هرمز وخليج عُمان حتى إشعار آخر."

وقال المتحدث باسم الخطوط الجوية السنغافورية: "بسبب التوترات القائمة، بعض رحلاتنا قد تأخذ مسارات أطول بقليل لتجنب مضيق هرمز".

 

 


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية