انفجار يستهدف سوقاً بمدينة الصدر في بغداد... من وراءه؟

انفجار يستهدف سوقاً بمدينة الصدر في بغداد... من وراءه؟

مشاهدة

01/07/2021

انفجرت عبوة ناسفة أمس وسط سوق مريدي الشعبي بمدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية بغداد.

وقالت خلية الإعلام الأمني: إنّ "الانفجار أسفر عن مقتل شخصين على الأقل وإصابة 15 شخصاً بجروح متفاوتة كحصيلة أولية"، وفق ما أوردت وكالة واع الرسمية.

عبوة ناسفة تنفجر وسط سوق مريدي الشعبي بمدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية بغداد.

وذكرت الخلية في بيان أنه "بعد التحري وجمع المعلومات تبين أنّ حادث الانفجار في إحدى أسواق مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، هو انفجار عبوة ناسفة محلية الصنع  كانت موضوعة أسفل أحد "الأكشاك في سوق مريدي".

وأضاف أنّ "مفارز خبراء مكافحة المتفجرات والأدلة الجنائية فتحوا تحقيقاً لمعرفة ملابسات هذا الحادث".

ولم تتبنّ أي جهة التفجير بعد، ولم تحدّد الحكومة العراقية إلى الآن من يقف وراء التفجير.

وسبق أن استُهدف سوق الأورفلي بمدينة الصدر بتفجير سيارة مفخخة في 15 نيسان   (أبريل) المنصرم، راح ضحيته 4 قتلى و17 جريحاً، وتبنّاه تنظيم داعش الإرهابي.

وهذا هو التفجير الـ3 ببغداد منذ مطلع العام الحالي، فقد وقع أول انفجار في ساحة الطيران وسط بغداد بتاريخ 21 كانون الثاني (ينارير) الماضي، تبناه تنظيم "داعش" أيضاً، وخلّفَ مقتل 32 مدنياً و110 جرحى.

الصفحة الرئيسية