اليمن: الحوثيون يستهدفون المساجد بأبين.. أين وصلت معركة تحرير البيضاء؟

اليمن: الحوثيون يستهدفون المساجد بأبين.. أين وصلت معركة تحرير البيضاء؟

مشاهدة

05/07/2021

استهدفت، أمس، ميليشيات الحوثي الإرهابية بهجوم بصاروخ مسجداً داخل معسكر للجيش اليمني في محافظة أبين جنوبي اليمن أثناء أداء صلاة الظهر، أسفر عن مقتل جنديين، على الأقل، وإصابة أكثر من 20 آخرين.

وأكدت قيادة القوات المشتركة محور أبين الموالية للحكومة الشرعية في اليمن، في بيان لها نشره موقع "سبتمبر نت"، أنّ القصف أدى إلى مقتل 2 من منتسبي القوات المشتركة في مسجد معسكر للجيش في مقر اللواء الخامس مشاة بمديرية مودية.

وقال البيان: إنّ "هجوم الحوثيين جاء رداً على تكبدهم خسائر كبيرة في محافظة البيضاء جنوب شرق اليمن من قبل الجيش الموالي للحكومة الشرعية".

 

 مقتل جنديين على الأقل وإصابة أكثر من 20 آخرين في هجوم شنته ميليشيات الحوثي الإرهابية على مسجد داخل معسكر بأبين

 

وجاء الهجوم بالتزامن مع تصعيد عسكري لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي والقوات الحكومية في أبين والدفع بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى المحافظة.

وعلى جبهة أخرى، أكدت الحكومة مساندتها للعمليات العسكرية بمحافظة البيضاء حتى تحرير المحافظة وصولاً إلى استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب الحوثي.

جاء ذلك خلال اتصال رئيس الحكومة بوزير الدفاع الفريق محمد المقدشي ومحافظ البيضاء اللواء ناصر السوادي، وقد أشاد فيه بدور قادة وأفراد الجيش الوطني ورجال القبائل والمقاومة الشعبية، الذين يسطرون ملاحم بطولية لتحقيق تطلعات اليمنيين في استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب المدعوم إيرانياً، وفق ما نقل موقع "اليمن العربي".

وكانت قوات الجيش مدعومة بالمقاومة الشعبية قد أطلقت عملية عسكرية تمكنت خلالها من تحرير مرتفعات استراتيجية ومناطق واسعة من الجهتين الشرقية والغربية لمدينة البيضاء (عاصمة المحافظة).

وتواصل قوات الجيش والمقاومة الشعبية، وبإسناد من تحالف دعم الشرعية، تقدمها باتجاه مدينة البيضاء، وسط انهيارات وخسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف ميليشيا الحوثي الانقلابية.

 

قوات الجيش والمقاومة الشعبية، وبإسناد من تحالف دعم الشرعية، تواصل تقدمها باتجاه مدينة البيضاء، وسط انهيارات وخسائر كبيرة لميليشيا الحوثي

 

وقال مصدر عسكري لمركز إعلام القوات المسلحة: إنّ قوات الجيش والمقاومة في المحور الشرقي حررت مواقع في مديرية الصومعة، وألحقت بالميليشيا الحوثية الإرهابية خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

وفي المحور الغربي بمديرية الزاهر، انطلقت أمس عملية عسكرية من محورين، تمكنت خلالها قوات الجيش والمقاومة من تحرير عزلة قربة بالكامل وتحرير العديد من القرى في عزلة الغيلمة القريبة من مديرية ذي ناعم.

وفي المحور الثاني، حررت قوات الجيش والمقاومة الشعبية مناطق واسعة وصولاً إلى المرتفعات المطلة على مركز مديرية الزاهر، التي تبعد عن مدينة البيضاء من 15- 20 كم.

وأكد المصدر العسكري أنّ طلائع الجيش والمقاومة وصلت إلى أولى مناطق قوعة المظفر التي تتبع إدارياً مديرية البيضاء المحاذية لعاصمة المحافظة (مدينة البيضاء).

واستعادت قوات الجيش والمقاومة الشعبية أسلحة ثقيلة وخفيفة ومتوسطة، منها عربة BMP وكميات من العتاد والذخائر المتنوعة كانت تكدّسها الميليشيا الحوثية في المناطق المحررة قبل دحرها منها.

الصفحة الرئيسية