التحالف العربي يكشف معلومات جديدة عن سلاح الحوثيين... هذه هي

التحالف العربي يكشف معلومات جديدة عن سلاح الحوثيين... هذه هي

مشاهدة

02/07/2020

كشف المتحدث باسم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، عن استخدام الحرس الثوري الإيراني جماعات تهريب دولية لتهريب السلاح إلى ميليشيات الحوثي في اليمن، لافتاً إلى تهريب 16 شحنة من الأسلحة الإيرانية إلى اليمن حتى الآن.

وكان المبعوث الأمريكي في شأن إيران، برايان هوك، قال خلال جولته الأخيرة بالشرق الأوسط قبل أيام: إنّ تقرير أممي سيصدر قريباً يثبت تورط إيران في إمداد الحوثيين بالسلاح.

وشدّد المالكي، بحسب ما أورده موقع العربية، على عدم التهاون مع جماعة الحوثيين في اليمن، محذراً من أنّ "المنشآت النفطية خط أحمر"، وذلك خلال إعلانه عن انطلاق عملية عسكرية نوعية ضد ميليشيات الحوثي، لمواجهة استمرار الاستهداف المتعمّد والممنهج للسعودية.

التحالف يُحذر من استهداف المنشآت النفطية في السعودية، ويصفها بـ"الخط الأحمر" خلال الإعلان عن عملية جديدة ضد الحوثيين

كما أعلن المالكي اعتراض وتدمير 8 طائرات مسيّرة و4 صواريخ أطلقت على السعودية مؤخّراً، منها صاروخ باليستي إيراني من نوع "قيام" أطلق على الرياض لكن جرى اعتراضه.

وقال المالكي، في مؤتمر صحافي، إنّ النظام الإيراني يتعمّد إعطاء الميليشيات صواريخ نوعية لتقويض الأمن الإقليمي، معرباً عن رفضه الإملاءات الإيرانية على الميليشيات الحوثية.

ويرتفع بذلك عدد الصواريخ الحوثية التي استهدفت المملكة العربية السعودية خلال الشهور الماضية إلى 118 صاروخاً اعترضتها المملكة، كما رصد التحالف تسجيل 4276 انتهاكاً حوثياً خلال مدة الـ 45 يوماً.

واستعرض التحالف الأدلة على تلك الانتهاكات، حيث عرض صوراً لاعتراض وتدمير طائرات مسيّرة حوثية، وأخرى لاستهداف ورش للصواريخ الحوثية في محافظة صنعاء، لافتاً إلى أنّ الميليشيات الحوثية تتعمّد وجود ورش تصنيع الصواريخ والألغام في مناطق سكنية، وأنّ جبل النهدين أحد مراكز تخزين الصواريخ الباليستية من قبل الميليشيات، بحسب العربية.

كما عرض التحالف صوراً لضبط شحنة أسلحة إيرانية مهرّبة إلى الميليشيات الحوثية في نيسان (أبريل) الماضي، متهماً إيران والميليشيات الحوثية بخرق القرار الأممي بحظر توريد السلاح إلى اليمن.

وكانت القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن، أعلنت الثلاثاء، عن عمليتين نوعيتين ضبطت خلالهما كميات كبيرة من الأسلحة الإيرانية قبل وصولها إلى اليمن.


الصفحة الرئيسية