الإمارات واثقة من إتمام صفقة إف-35 مع واشنطن.. لماذا؟

الإمارات واثقة من إتمام صفقة إف-35 مع واشنطن.. لماذا؟

مشاهدة

03/02/2021

يبدو أنّ دولة الإمارات العربية المتحدة على قناعة بأنّ صفقة طائرات إف-35 مع الولايات المتحدة ستتم "وفق الإجراءات المناسبة"، وأنّ مراجعة الإدارة الأمريكية الجديدة لها "إجراء روتيني وشكلي"، خصوصاً وأنّ تحقيق الردع ضد التحديات الإقليمية يستوجب إتمام الصفقة؛ في ظل توجّه واشنطن لتعزيز قدرة شركائها في الشرق الأوسط، ورغبتها في أن يتحملوا مزيداً من مسؤوليات حفظ الأمن الجماعي في الإقليم؛ من أجل توفير الفرصة لتوجيه مزيد من الموارد والأولويات الأمريكية نحو صد تحديات على المستوى الدولي.

قال سفير دولة الإمارات لدى واشنطن إنه واثق من إتمام صفقة بيع طائرات إف-35 إلى بلاده، بعد مراجعة إدارة  جو بايدن لبعض مبيعات الأسلحة المعلقة إلى حلفاء أمريكا

في هذا الصدد، قال يوسف العتيبة سفير دولة الإمارات لدى الولايات المتحدة إنه واثق من إتمام صفقة بيع طائرات إف-35 إلى بلاده، بعد مراجعة إدارة الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، لبعض مبيعات الأسلحة المعلقة إلى حلفاء للولايات المتحدة.

وأبرمت الإمارات في آخر يوم للرئيس السابق دونالد ترامب في السلطة اتفاقات لشراء ما يصل إلى 50 طائرة من طراز إف-35 و18 طائرة مسيرة مسلحة ومعدات دفاعية أخرى في صفقة قيمتها 23 مليار دولار، بحسب وكالة "رويترز" للأنباء.

يوسف العتيبة سفير دولة الإمارات لدى الولايات المتحدة

وقال السفير العتيبة خلال منتدى عبر الإنترنت نظمه معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى أول من أمس "فعلنا كل شيء كما يجب، وسيكتشفون ذلك فور استكمال المراجعة وستتم (الصفقة)". ووصف المراجعة بأنها "شكلية".

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية الشهر الماضي إنّ إدارة بايدن قررت وقف تنفيذ بعض مبيعات الأسلحة المرتقبة إلى حلفاء للولايات المتحدة مؤقتاً بهدف مراجعتها.

الأدوات اللازمة لتحمل مزيد من المسؤوليات

وقال العتيبة "ما يزال كل شيء يسير في مجراه في الوقت الذي تجري فيه المراجعة. أنا واثق أن الأمر سينتهي في المكان المناسب".

وتابع "إذا كنتم (في الولايات المتحدة) ستصبحون أقل وجوداً ومشاركة في الشرق الأوسط، فلا يمكنكم في الوقت نفسه حرمان شركائكم- الذين تتوقعون منهم بذل المزيد-من الأدوات" اللازمة لكي يقوموا بتحمل مسؤوليات أوسع.

أبرمت الإمارات في آخر يوم لترامب في السلطة اتفاقات لشراء ما يصل إلى 50 طائرة من طراز إف-35 و18 طائرة مسيرة مسلحة ومعدات دفاعية أخرى

وتقول وكالة "رويترز" إنّ الإمارات تلقت تعهداً بفرصة امتلاك طائرات شبح من طراز إف-35 تصنعها شركة لوكهيد مارتن، في اتفاق ارتبط باتفاق بدء العلاقات مع إسرائيل في آب (أغسطس) 2020، الذي تم بوساطة أمريكية.

وفي كانون الأول (ديسمبر) 2020، رفض مجلس الشيوخ الأمريكي محاولات لوقف الصفقة، التي قال معارضوها إنها تمت على عجل.

الردع وقابلية التشغيل البيني

وكان سفير دولة الإمارات لدى الولايات المتحدة، قال في بيان صادر عن السفارة الإماراتية في واشنطن الأسبوع الماضي إنه في الوقت الذي رحب فيه بالجهود المشتركة لتهدئة التوترات في الشرق الأوسط ، فإنّ قضية البيع الأمريكي لطائرات F-35 إلى الدولة هي أكثر بكثير من مجرد بيع معدات عسكرية لشريك.

اقرأ أيضاً: هذه أبرز إنجازات "مسبار الأمل" الإماراتي إلى المريخ

 وقال السفير يوسف العتيبة: "مثل الولايات المتحدة، يسمح هذا لدولة الإمارات العربية المتحدة بالحفاظ على رادع قوي ضد العدوان. وبالتوازي مع الحوار الجديد والتعاون الأمني، فإنه يساعد على طمأنة الشركاء الإقليميين، كما أنه يمكّن الإمارات العربية المتحدة من تحمل المزيد من العبء الإقليمي للأمن الجماعي، وتمكين الموارد والقدرات الأمريكية لمواجهة تحديات عالمية أخرى، وهي أولوية للولايات المتحدة منذ فترة طويلة ".

وقال العتيبة إنّ الإمارات العربية المتحدة قاتلت دائماً إلى جانب الولايات المتحدة، ومن خلال مئات المهام المشتركة والمشاركة في ستة جهود للتحالف بقيادة الولايات المتحدة (في الصومال وكوسوفو وأفغانستان وليبيا واليمن وضد داعش في العراق وسوريا)، علمنا أنّ مفتاح التنسيق العسكري هو قابلية التشغيل البيني. وعبر استخدام المعدات والتدريب نفسهما، تكون القوات الأمريكية والإماراتية أكثر فعالية معاً متى وأينما كان الأمر مهماً".

ما الذي يميز طائرات إف-35؟

 يعتقد العديد من الخبراء، كما يذكر تقرير نشرته صحيفة "جلف نيوز" أمس، أنّ إف-35 هي أكثر الطائرات المقاتلة الشبح تطوراً في العالم. ووفقاً لصانعها، عملاق الفضاء والأسلحة الأمريكي شركة لوكهيد مارتن، فهي أكثر الطائرات المقاتلة فتكاً وقابلية للبقاء على قيد الحياة واتصالًا في العالم، الأمر الذي يمنح الطيارين ميزة ضد أي خصم ويمكّنهم من تنفيذ مهمتهم والعودة إلى ديارهم بأمان.

اقرأ أيضاً: ماذا فعلت الإمارات لتوزيع ملياري جرعة من لقاحات كورونا للدول النامية؟

تتضمن عائلة إف-35 ثلاثة أنواع مختلفة - جميعها طائرات ذات مقعد واحد: البديل التقليدي للإقلاع والهبوط من طرازF-35A ، ومتغير الإقلاع القصير/الهبوط العمودي F-35B ، ومتغير الناقلF-35C ، وجميع المتغيرات الثلاثة لها خصائص أداء متشابهة وإلكترونيات الطيران المتقدمة نفسها بالضبط. ويسمح التباين بين النماذج للقوات العسكرية بتحقيق قدرة مهمة خاصة بالخدمة مع الاستمرار في الاستفادة من اقتصاديات الحجم التي تنتج عن الأجزاء والعمليات المشتركة لجميع المتغيرات الثلاثة، بحسب "جلف نيوز".

تتضمن عائلة إف-35 ثلاثة أنواع مختلفة - جميعها طائرات ذات مقعد واحد

موعد التسليم المحتمل

وكانت وكالة "رويترز" نقلت عن أشخاص وصفتهم بـ "المطلعين على الصفقة" قولهم إن الاتفاقية تحدد تكلفة الطائرات والمواصفات الفنية والجدول الزمني لتسليم طائرات إف-35 إلى الإمارات. ولم تتمكن هذه المصادر من تأكيد الموعد المقرر لتسليم أول طائرة إف-35  إلى أبوظبي، لكنها ذكرت أن الاقتراح الأولي نص على 2027 كتاريخ محتمل.

الصفحة الرئيسية