مشاركة إسرائيلية بمؤتمر اقتصادي في قطر

مشاركة إسرائيلية بمؤتمر اقتصادي في قطر

مشاهدة

14/11/2017

كشف النائب الإسرائيلي عن حزب "العمل" أرئيل مرغاليت، عن مشاركته في مؤتمر "إثراء المستقبل الاقتصادي في الشرق الأوسط" الذي عقد في العاصمة القطرية الدوحة الأحد 12 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري.

نائب إسرائيلي يعلن عن مشاركته بمؤتمر إثراء المستقبل الاقتصادي في الشرق الأوسط المنعقد في الدوحة

ونشر المرشح السابق لزعامة حزب العمل، عبر موقع التواصل "فيسبوك" صور مشاركته في المؤتمر، معلقاً: "يجب على إسرائيل أن تكون رائدة في مجال التعاون الاقتصادي في المنطقة"، مضيفاً أنّه "يجلس إلى جانب ممثلين عن دول عربية براغماتية، في أسبوع مبادرات التكنولوجيا المتقدمة "الهايتك" الدولي في الدوحة، والهدف المشترك هو إيجاد سبل لتعزيز التعاون المشترك بين إسرائيل والعالم العربي".

وشدد مرغاليت على أنّه اقتنع في المؤتمر أنّ مفتاح أي تسوية في المنطقة سيكون عبر التعاون الاقتصادي، وذلك بعد الاستماع والحديث مع عشرات المبادرين والرياديين من دول عربية وأوروبية وأمريكا في مجال التكنولوجيا المتقدمة. مضيفاً: "أنّ المصالح المشتركة تخلق فرصاً جديدة لايجب أن تضيع".

يذكر أنّ قطر بدأت علاقاتها مع إسرائيل عقب زيارة الرئيس الإسرائيلي الراحل شيمون بيريز للدوحة العام 1996 وافتتاحه المكتب التجاري الإسرائيلي في العاصمة القطرية، وتوقيع اتفاقيات بيع الغاز القطري لإسرائيل، ثم إنشاء بورصة الغاز القطرية في تل أبيب.

ومنذ تلك الفترة وعلاقات وطيدة تربط قطر بإسرائيل، حيث كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" النقاب عن العلاقات الاقتصادية الخفية بين تل أبيب والدوحة، التي تتم عبر وسيط ثالث وهي تركيا وفي بعض الأحيان قبرص، رغم عدم وجود علاقات دبلوماسية، موضحة أنّ تل أبيب "تصدر للدوحة معدات وماكينات، في حين تستورد إسرائيل من قطر المواد الخام المستخرجة من البترول والتي تستخدمها إسرائيل في تصنيع البلاستيك".

وبلغ حجم التبادل التجاري بين الدوحة وتل أبيب، في العام 2015 ،7 مليارات دولار بحسب صحيفة الاتحاد بعددها الصادر 30 أيار (مايو) 2017.

الصفحة الرئيسية