ما قصة اختفاء مدير الأمن في مطار بغداد؟

ما قصة اختفاء مدير الأمن في مطار بغداد؟


26/01/2022

أفاد مصدر أمني باختفاء مدير الأمن في مطار بغداد الدولي بظروف غامضة منذ أول من أمس.

وقال المصدر الذي نقل عنه موقع "بغداد اليوم": إنّ "ذوي رئيس شعبة الأمن في مطار بغداد الدولي حسين علي تقدموا ببلاغ إلى الشرطة يفيد باختفائه".

ذوو رئيس شعبة الأمن في مطار بغداد الدولي حسين علي تقدموا ببلاغ إلى الشرطة يفيد باختفائه

وأضاف أنّ "الشرطة فتحت تحقيقاً، إذ لم يتبين حتى الآن فيما إذا كان مختطفاً أو متواجداً في مكان معيّن دون إبلاغ ذويه، علماً أنّه مدني وليس عسكرياً"، لافتة إلى أنّ ذويه وسلطة الطيران المدني التي يعمل لصالحها لا يعرفون أيّ شيء عن مصيره.

وأضافت المصادر أنّ المعلومات الأولية تشير إلى تورط ميليشيات مسلحة شيعية بعملية اختطافه في العاصمة العراقية بغداد.

يُذكر أنّ ميليشيات تابعة لإيران في خلاف مستمر مع أجهزة الأمن في مطار بغداد؛ بسبب مراقبة حثيثة مفروضة عليهم بأمر من رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

المعلومات الأولية تشير إلى تورط ميليشيات مسلحة شيعية بعملية اختطافه في العاصمة العراقية بغداد

يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه رئيس الوزراء خلال ترأسه جلسة لمجلس الوزراء أمس  أنّ القوات الأمنية تواصل إلحاق الهزائم بمحاولات الإرهابيين زعزعة الأمن، مشيراً إلى أنّ هناك تعاوناً مع أصدقاء العراق لملاحقة الإرهابيين والقضاء عليهم.

وقد عبّر الكاظمي عن أسفه لما تتحدث عنه مواقع التواصل الاجتماعي بشأن اتهام الجيش في التقصير بواجبه الوطني، مطالباً العراقيين بأخذ الحيطة والحذر وعدم تكرار ما جرى مؤخراً في ديالى ببث الإشاعات عن انهيار القوات الأمنية.

وشدّد الكاظمي على أنّ القضاء سيتخذ الإجراءات اللازمة ضد من يروج لمعلومات كاذبة وغير دقيقة.



انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا

آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية