لهذه الأسباب علقت ليبيا مشاركتها في البطولة العربية للرماية بالدوحة

لهذه الأسباب علقت ليبيا مشاركتها في البطولة العربية للرماية بالدوحة


28/10/2018

أعلنت ليبيا، مقاطعتها للبطولة العربية الرابعة عشرة للرماية، التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة، بين 15 و24 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، بسبب دعم السلطات القطرية للجماعات المسلحة في ليبيا.

ليبيا تعلن مقاطعتها للبطولة العربية الرابعة عشرة للرماية التي ستقام في الدوحة الشهر المقبل بسبب دعم قطر للجماعات المسلحة

وقال رئيس الاتحاد الليبي للرماية، عادل قريش، في رسالة لرئيس الاتحاد العربي: إنّ "لعبة الرماية في ليبيا تعاني منذ ما يزيد عن أربعة أعوام ظروفاً قاهرة؛ بسبب تدهور الوضع الأمني والاقتصادي نتيجة الحرب الدائرة، التي كانت بدعم وتمويل من قطر بالأدلة الدامغة"، مضيفاً أنّ "سلطات الدوحة تسعى لصرف الأنظار بعيداً عن ممارساتها عبر بوابة الرياضة".

وتابع قريش، وفق ما أورد موقع "العربية": "الدوحة تراهن هذه الأيام على طيّ صفحة دعمه للجماعات المتطرفة بفعل النسيان، أو القيام بأدوار أخرى لجذب الأنظار إليها، وتغيير الصورة الذهنية عنها، وهو ما كان؛ إذ هداها مستشاروها إلى الرجوع من بوابة الرياضة، باعتبارها الأشهر والأقدر على لفت الأنظار، وشغل الناس عن بشاعة الجرائم التي ارتكبت".

وأوضح قريش؛ أنّ الاتحاد الليبي للرماية ليس ضدّ الشعب القطري، قائلاً: "نحن لسنا على خلاف مع أشقائنا بالاتحاد القطري للرماية، أو الشعب القطري الشقيق، ونعلم جيداً أنّنا نخالف الميثاق الأولمبيّ، ونتحمّل كلّ المسؤولية عن ذلك".

الصفحة الرئيسية