لماذا تتجه أنظار العالم إلى معرض "إكسبو 2020 دبي"؟

لماذا تتجه أنظار العالم إلى معرض "إكسبو 2020 دبي"؟

مشاهدة

03/10/2021

أهداف متعددة وتطلعات تدفع الناس من كافة أنحاء الأرض لزيارة معرض إكسبو 2020 دبي الذي افتتح يوم الخميس الماضي بحفل أسطوري كبير جداً وبمشاركة واسعة.

وقد أظهر استطلاع أجرته صحيفة "البيان الاقتصادي" على موقعها الإلكتروني، وفي حسابها على "تويتر" أنّ نسبة كبيرة من المشاركين في الاستطلاع يتطلعون إلى استكشاف ثقافات وتراث وحضارات دول العالم في الحدث الدولي "إكسبو 2020 دبي"، وتنوعت باقي الإجابات حول فرص سياحية فريدة، وزيارة جناح بلدي، على ما يقدمه كل بلد من موروث ثقافي وحضاري وفني وإنجازات تقنية وهندسية وتجارية.

اقرأ أيضاً: معرض إكسبو 2020 يرد على مروجي الشائعات... بالأرقام

ووجّه "البيان الاقتصادي" سؤالاً للقراء حول محفزات زيارة الحدث، وما إذا كانت بهدف التعرف على إرث وثقافات الشعوب والدول المشاركة، أو لزيارة جناح بلد الزائر، أو التعرف على الفرص السياحية الفريدة أو استكشاف عروض الحدث العالمي المنعقد حالياً حتى نهاية آذار (مارس) المقبل.

شعار معرض إكسبو 2020 دبي

وقال 41% من المشاركين في الاستطلاع على موقع الصحيفة الإلكتروني و43.4% عبر "تويتر": إنّ الحافز الرئيس الذي يشجعهم لزيارة الحدث هو بهدف استكشاف ثقافات وتراث وحضارات دول العالم، إذ لأول مرة في تاريخ "إكسبو" الدولي سيكون لكل دولة، من 192 دولة مشاركة، جناحها المستقل، ولأول مرة ستكون أجنحة الدول موزعة وفقاً لاختياراتها من بين الموضوعات الفرعية لـ"إكسبو 2020 دبي"، وليس حسب الموقع الجغرافي لكل دولة.

وذكر 35.5% من المشاركين في الاستطلاع في حساب الصحيفة على "تويتر" و38% من المشاركين على موقع الصحيفة، أنهم سيذهبون بُغية التعرف على الفرص السياحية الفريدة لدى المعرض، إذ يزخر "إكسبو 2020 دبي" بأجندة حافلة بالأنشطة الفنية والثقافية والفعاليات الترفيهية.

 

استطلاع رأي نسبة كبيرة من المشاركين يتطلعون إلى استكشاف ثقافات وتراث وحضارات دول العالم في إكسبو 2020 دبي

 

وتتضمن الفعاليات أكثر من 15 ساعة ترفيه يومياً، و60 عرضاً حياً على مدار الأيام الـ7 لكل أسبوع بحسب الموقع الإلكتروني لـ"إكسبو 2020 دبي"، بالإضافة إلى مرافق الضيافة التي تضم أكثر من 200 مطعم ومقهى، توفر أطايب الوجبات والمشروبات من كل أنحاء العالم.

ويضم موقع الحدث مساحات واسعة مخصصة للاحتفالات التي تقام في الهواء الطلق، بما في ذلك حديقة الفرسان، التي تتسع لما يقارب من 2500 شخص، وحديقة اليوبيل التي تتسع لـ15 ألف شخص، وتتسع ساحة الوصل لأكثر من 8000 شخص.

وكما فاجأ العالم في افتتاحه الأسطوري الخميس الماضي، يمضي "إكسبو 2020 دبي" في تقديم ما يثير اهتمام الزوّار مع برنامج حافل بالعروض الحية، وقال 19.4% من المشاركين في الاستطلاع في حساب الصحيفة على "تويتر" و36% من المشاركين على موقع الصحيفة، إنهم يتطلعون إلى التعرف على فرص الأعمال واستشراف الفرص مع الوفود والمشاركين من الدول المختلفة.

اقرأ أيضاً: إكسبو 2020: العالم في مدينة دبي

وقال نحو 18.4% من المشاركين في الاستطلاع إنهم يتطلعون إلى زيارة أجنحة بلدانهم المشاركة في الحدث، للاطلاع على ما يُجسّده كل جناح من خلال التصاميم المعمارية، والمحتوى وفعاليات البرامج.

قبة الوصل في ساحة استقبال زوار إكسبو 2020 دبي

ولم تتوقف إبداعات الإمارات على هذا، بل بات الملايين من زوار إكسبو 2020 دبي على موعد مع لمحة عن مستقبل تجارب توصيل مبتكرة للأطعمة، تقدمها إحدى الشركات التي اختيرت مزوداً رسمياً لخدمة توصيل الأطعمة لأكبر تجمع ثقافي في العالم.

ويمتد مطبخ مبتكَر ومستدام على طابقَين، ويوفر 30 علامة و15 نوعاً مختلفاً من المطابخ، مع 10 مركبات للتوصيل الذاتي، إلى جانب صانع آلي للمثلجات وآخر للقهوة، وفق ما أوردت شبكة "سكاي نيوز".

اقرأ أيضاً: مرايا عاكسة وأمواج تتراقص.. تعرف إلى 10 مشاهد أبهرت زوار إكسبو دبي

وتوفر منصة توصيل الأطعمة والمطابخ بطرق مبتكَرة وفعالة، عبر تقديم خدماتها إلى الزبائن الذين يتناولون الطعام في المطاعم والذين يطلبون الأطعمة.

وهناك سائقون تكون مهمتهم إيصال الأطعمة إلى أماكن محددة في أنحاء موقع إكسبو 2020 دبي، باستخدام دراجات كهربائية آمنة ومسؤولة على نحو مستدام.

 

لمحة عن مستقبل تجارب توصيل مبتكرة للأطعمة، يقدمها معرض إكسبو 2020 ومنصة توصيل عالمية بطرق مبتكَرة وفعالة

 

ويمكن للضيوف استخدام شاشات المطبخ المتوفرة أو من خلال تطبيق إلكتروني لتسجيل طلباتهم، وسيحصلون على وجباتهم عبر حزام ناقل مخصص.

وسيُتاح أيضاً أمناء صناديق لتسجيل الطلبات، ولاستلام الطلب أثناء استكشاف الزائر موقع إكسبو 2020 دبي، ويمكن تسجيل الطلب عبر التطبيق واستلامه من الأكشاك المخصصة في أنحاء الموقع، ويمكن أيضاً إيجاد شاشات لتسجيل الطلبات.

ويستعد إكسبو 2020 دبي ليكون وجهة للأطعمة بكل جدارة، مع توفيره أكثر من 200 منفذ لبيع الأطعمة والمشروبات، فضلاً عن جولات زاخرة بالأطباق الشهية لعشاق الطعام، وتقنيات طهي رائدة.

اقرأ أيضاً: "إكسبو 2020 دبي": الإمارات تصنع التاريخ والمستقبل

ولم يغفل القائمون على إكسبو أهمية الرياضة، وقد اتجهت أنظار الرياضيين وهواة اللياقة البدنية وممارسة الألعاب إلى مركز الرياضة واللياقة البدنية داخل المعرض، والذي يتوقع أن يكون قبلة للزوار والعاملين في الحدث، لتوفيره فرصة للمشاركة في برنامج من الأنشطة الرياضية واللياقة البدنية والرفاهية طوال مدة الحدث حتى 31 آذار (مارس) 2022.

ويفتح المركز أبوابه في الساعة 9 صباحاً، ويستمر في استقبال الزوار حتى منتصف الليل، ويعمل 15 ساعة يومياً، بما يوازي 2730 ساعة رياضة خلال فترة انعقاد الحدث، لذا وضعت إدارة "إكسبو" برنامجاً رياضياً حافلاً ومتنوعاً يضم العديد من الأنشطة المجانية، والمباريات الاستعراضية، ومشاركات لألمع نجوم الرياضة، ومنطقة مخصصة للياقة البدنية، لاستغلال القدرة الفريدة للرياضة على الجمع بين الأفراد والمجتمعات والدول، وستتعدد الطرق لممارسة النشاط البدني في ظل وجود مرافق رياضية وحصص تمارين جماعية وبطولات تضم فرقاً عالمية المستوى، فضلاً عن مجموعة واسعة من أنشطة الرياضة واللياقة البدنية المقدمة من جميع الدول المشاركة وشركاء الحدث، وفق صحيفة الاتحاد.

 

أنظار الرياضيين وهواة اللياقة البدنية وممارسة الألعاب تتجه إلى مركز الرياضة واللياقة البدنية داخل المعرض

 

ويضم مركز الرياضة واللياقة البدنية، ومساحته 5400 متر مربع، مرافق بينها ملعب متعدد الأغراض لكرة السلة وكرة الشبكة والكرة الطائرة والتنس، وشبكتي كريكيت "بيج باش"، ويضم المركز ملعب كرة قدم بمساحة (30 متراً × 20 متراً) ومدرجات لجلوس المتفرجين وتم تخصيصه للتدريبات والدورات الأكاديمية والتدريبية المنتظمة من شركاء "إكسبو 2020" نادي ميلان ومانشستر سيتي لكرة القدم.

ومن المتوقع أن يصل زوار إكسبو 2020 دبي إلى 25 مليون زائر، يتوافدون إلى المعرض على مدار 6 أشهر، هي مدة المعرض الأهم في العالم.

وقد زار نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم معرض إكسبو 2020 دبي أمس، في ثاني أيام الحدث العالمي الكبير.

وحرص الشيخ محمد بن راشد على تفقد جانب من أجنحة الدول الخليجية المشاركة في الحدث الضخم المقام تحت شعار "تواصل العقول وصنع المستقبل"، الذي يضم بين جنباته أجنحة 192 دولة، إضافة إلى مشاركة أهم المؤسسات والمنظمات والهيئات الدولية ونخب المبتكرين والمبدعين من مختلف أنحاء العالم، وفق وكالة الأنباء الإماراتية (وام).

وأكد الشيخ آل مكتوم في مستهل الزيارة أنّ دولة الإمارات أثبتت للعالم أنها قادرة على صنع الفارق وجمع الطاقات وتحفيز الهمم والعقول المبدعة لما فيه خير البشرية جمعاء، مشيراً سموه إلى ما تضمه الأجنحة المشاركة في معرض إكسبو 2020 دبي من أفكار وتجارب متميزة تشارك بها في تغيير حياة الناس للأفضل انطلاقاً من الإمارات إلى العالم.

ونشر حاكم دبي صوراً للزيارة عبر حسابه في "تويتر" مدوناً: "خلال زيارتي اليوم للجناح السعودي في إكسبو دبي اليوم... ثاني أكبر جناح في المعرض... ويعكس الرؤية السعودية الملهمة للمستقبل... أهلاً بالمملكة في بلدهم وعبر هذه المنصة الثقافية العالمية".

 

محمد بن راشد آل مكتوم يزور معرض السعودية وعُمان وفرنسا في معرض إكسبو 2020 دبي ويشيد بما تقدمه

 

وأضاف الشيخ آل مكتوم: "كما زرت في ثاني أيام إكسبو دبي العالمي الجناح العُماني والجناح الفرنسي... ثقافات العالم تجتمع لتحكي قصة الإنسان ورحلته وطموحاته".

إلى ذلك، قام الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بزيارة جناح سلطنة عمان، المقام في منطقة "التنقل" في مقر معرض إكسبو 2020 دبي، وقد أبدى إعجابه بتصميم الجناح الذي جاء مستوحى من أصالة التراث العماني العريق وارتباطه بمكونات البيئة العمانية، ومن أهمها شجرة اللبان التي تم استلهام تصميم الجناح منها.

واطلع الشيخ خلال الزيارة على المحتوى الذي يقدمه الجناح والذي يعكس في ملامحه إنجازات السلطنة الاقتصادية والثقافية والاجتماعية والعلمية، وبما يجسد رؤية "عُمان 2040" حيث ضمت أروقة وأقسام الجناح نماذج أعمال متميّزة ومبادرات عُمانية شابة مختلفة تبرز ارتباط الإنسان العُماني بتاريخه وهويته وتجسد القيم الأساسية لمعرض إكسبو وتترجم شعاره "تلاقي العقول وصنع المستقبل".

هذا، والتقى الشيخ آل مكتوم في المعرض بوزير خارجية فرنسا جان إيف لودريان، وذلك خلال زيارته مقر الجناح الفرنسي في معرض "إكسبو 2020 دبي".

وأعرب الشيخ آل مكتوم عن ترحيبه بالمشاركة الفرنسية المتميزة في الحدث العالمي الكبير على أرض الإمارات وفي رحاب مدينة دبي مع أول انعقاد له في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، بما يمهد له المعرض من فرص لتعزيز الشراكات الدولية القائمة واستحداث المزيد منها من أجل التواصل إلى حلول ناجعة للتحديات التي تواجه البشرية جمعاء.

من جهته، هنّأ وزير الخارجية الفرنسي دولة الإمارات قيادة وشعباً بمناسبة انطلاق "إكسبو 2020 دبي"، مؤكداً أنّ فرنسا تسعى من خلال تواجدها في هذا المحفل العالمي الكبير إلى اكتشاف مزيد من فرص التعاون مع دولة الإمارات ودول المنطقة والعالم. 

الصفحة الرئيسية