كردستان العراق تغلق معابرها الحدودية مع تركيا

كردستان العراق تغلق معابرها الحدودية مع تركيا

مشاهدة

05/08/2020

دفعت أزمة كورونا المستجد، التي تعصف بالدولة التركية، بعض دول الجوار لاتخاذ إجراءات جديدة لمنع تفشي الوباء وانتقاله بشكل مباشر من الجانب التركي.

وأعلنت حكومة إقليم كردستان شمال العراق إغلاق معابر خابور– إبراهيم الخليل الجمركي الحدودي مع تركيا أمام المسافرين لمدّة أسبوع، في إطار الإجراءات الاحترازية المتخذة لمواجهة أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

إغلاق معابر خابور– إبراهيم الخليل الجمركي جاء في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة أزمة تفشي فيروس كورونا

وكشفت إدارة كردستان العراق عن الإجراءات الاحترازية الجديدة التي تم اتخاذها لمواجهات الإصابات الجديدة المتزايدة.

وذكرت وزارة الداخلية بإقليم كردستان العراق في بيانها أنها ستغلق معابر خابور– إبراهيم خليل الجمركية لمدة أسبوع أمام المسافرين، على أن تتواصل حركة التجارة بالمعابر، مفيدة أنه يتوجب الحصول على إذن من الوزارة للسماح بالعبور في الأوضاع الخاصة، وفق ما نقلت صحيفة "زمان" التركية.

وأضافت الوزارة في بيانها أنه سيتمّ حظر التنقلات بين إقليم كردستان العراق والمدن العراقية الأخرى لمدة أسبوع وحظر إقامة حفلات الزفاف والجنائز بالمنطقة حتى إشعار آخر.

وشدّد البيان أيضاً على إغلاق جميع المناطق السياحية وأحواض السباحة والحدائق والبارات وصالات تصفيف الشعر والأماكن العامة.

والشهر الماضي أوقفت الحكومة العراقية المركزية الحصول على تأشيرة دخول الأتراك من المعابر الحدودية.

وقالت وزارة الخارجية العراقية إنّ التعليق جاء من مبدأ المعاملة بالمثل.

وأوضحت أنّ القرار جاء بعد انتهاك تركيا لمذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين في عام 2009، والتي سمحت للمسافرين من البلدين بالحصول على تأشيرة عند المعابر الحدودية بدون اللجوء إلى سفارة أو قنصلية للحصول على التأشيرة.

يشار إلى أنه منذ أكثر من شهر تشنّ تركيا هجوماً برياً وجوياً على شمال العراق، يستهدف العناصر المسلحة التابعة لحزب العمال الكردستاني ومعسكراته الواقعة في شمال العراق، الأمر الذي تعتبره بغداد انتهاكاً صارخاً لسيادة العراق.

الصفحة الرئيسية