قذائف تستهدف مطار البصرة.. من وراءها؟

قذائف تستهدف مطار البصرة.. من وراءها؟

مشاهدة

08/09/2018

سقطت أربع قذائف اليوم في باحة مطار البصرة الدولي، بحسب ما قالت مصادر أمنية لوكالة "فرانس برس".

لم يعرف مصدر هذه القذائف أو نوعها، والتي تأتي فيما تشهد البصرة حركة احتجاج اجتماعية دامية، منذ الثلاثاء الماضي، أسفرت عن مقتل 12 متظاهراً، على الأقل، بحسب ما أفاد مسؤولون. وتقع القنصلية الأمريكية في البصرة داخل محيط المطار.

أربع قذائف سقطت في باحة مطار البصرة الدولي الذي تقع فيه القنصلية الأمريكية

جاءت هذه القذائف، غداة إقدام مئات المتظاهرين على اقتحام القنصلية الإيرانية في البصرة، وإضرام النار فيها، في ما اعتبرته إيران "اعتداء وحشياً" يهدف إلى "تدمير علاقات الصداقة" بين البلدين.

ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء، عن مسؤول في المطار، قوله إنّ العمليات لم تشهد أي تعطيل وإقلاع وهبوط الطائرات مستمر كالمعتاد.

ولم ترد أنباء عن سقوط ضحايا أو وقوع أضرار، ولم يعرف بعد من نفذ الهجوم.

إلى ذلك، عقد مجلس الوزراء العراقي اليوم جلسة استثنائية لمناقشة الأوضاع في البصرة واتخاذ مجموعة من القرارات لصالح المواطنين فيها، حسبما أفاد مكتب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي.

وشهد العراق الجمعة تصعيداً جديداً مع إحراق متظاهرين لمقر القنصلية الإيرانية في محافظة البصرة، بعد إضرام النار في مبانٍ حكومية ومقار أحزاب سياسية بعضها موالي لإيران.

ومن المقرر أن يعقد البرلمان العراقي جلسة استثنائية اليوم لمناقشة الأوضاع في البصرة بناء على دعوة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر. وأعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي أنه سيحضر الجلسة برفقة عدد من الوزراء.
 

 

الصفحة الرئيسية