قائد بالحرس الثوري يتحدث عن القدرة الصاروخية لبلاده

قائد بالحرس الثوري يتحدث عن القدرة الصاروخية لبلاده

مشاهدة

11/12/2018

صرّح قائد كبير في الحرس الثوري الإيراني، أمس، أنّ بلاده لديها القدرة على تصنيع صواريخ باليستية بمدى أبعد.

ونقلت وكالة "فارس" شبه الرسمية للأنباء، عن أمير علي حاجي زادة، قائد القوة الجوفضائية بالحرس الثوري، قوله: إنّ المدى الحالي للصواريخ الإيرانية يبلغ ألفي كيلومتراً، فيما يقع العديد من "قواعد الأعداء"، في نطاق 800 كيلومتراً.

أمير زادة: المدى الحالي للصواريخ الإيرانية يبلغ ألفي كيلومتر فيما تقع قواعد الأعداء في نطاق 800 كيلومتراً

وأضاف حاجي زادة، وفق ما نقلته وكالة "رويترز" للأنباء عن الوكالة الإيرانية؛ "لدينا القدرة على تصنيع صواريخ بمدى أبعد، ليس لدينا ما يقيدنا من الناحية الفنية، أو فيما يتعلق بمعاهدات متعلقة بمدى الصواريخ".

واستبعدت الحكومة الإيرانية إجراء مفاوضات مع واشنطن حول قدراتها العسكرية، خاصة برنامجها الصاروخي الذي يديره الحرس الثوري.

وقال حاجي زادة، الشهر الماضي: "القواعد الأمريكية في أفغانستان والإمارات وقطر، وحاملات الطائرات الأمريكية في الخليج، كلها تقع في مدى الصواريخ الإيرانية".

وفي تشرين الأول (أكتوبر) الماضي؛ أطلق الحرس الثوري صواريخ على مواقع لمتشددي تنظيم داعش في سوريا، بعد أن أعلن التنظيم مسؤوليته عن هجوم على عرض عسكري في إيران، أسفر عن مقتل 25 شخصاً، نحو نصفهم من الحرس الثوري.

وانسحب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في أيار (مايو) الماضي، من اتفاق نووي دولي موقع مع إيران وأعاد فرض عقوبات عليها.

وقال ترامب إنّ الاتفاق معيب؛ لأنّه لا يشمل قيوداً على تطوير إيران صواريخ باليستية، ولا على دعمها لجماعات تقاتل بالوكالة عنها في صراعات إقليمية؛ في سوريا واليمن ولبنان والعراق.

 

 

 

 

الصفحة الرئيسية