شقيق أمير قطر يزور جزيرة "أبو موسى" المحتلة

شقيق أمير قطر يزور جزيرة "أبو موسى" المحتلة

مشاهدة

24/11/2019

أثار شقيق أمير قطر، الشيخ خليفة بن حمد، استهجان شرائح واسعة في الدول العربية بزيارته المفاجئة، إلى جزيرة أبو موسى، وهي واحدة من الجزر الإماراتية الثلاث التي تحتلها إيران، منذ عام 1971.

خليفة بن حمد يثير استهجان شرائح واسعة في الدول العربية بزيارته المفاجئة لجزيرة أبو موسى المحتلة

وبحسب موقع "آخرين خبر" الإيراني؛ "سافر شقيق أمير قطر إلى جزيرة أبو موسى لصيد الطيور، ونشر صوراً له في الجزيرة عبر حسابه على "إنستغرام"، وفق ما نقلت وكالة "سبوتنيك".

وقال الموقع الإيراني: إنّ "الشيخ خليفة بن حمد نشر صورته عليها العلم الإيراني إلى جانب اسم جزيرة أبو موسى"، زاعماً أنّ ذلك يمكن أن يكون "علامة على انقلاب موقف قطر في قضية مطالبة دولة الإمارات العربية المتحدة بجزيرة أبو موسى".

يذكر أنّه؛ "في 30 تشرين الثاني (نوفمبر) عام 1971، أقدمت إيران على احتلال الجزر الإماراتية الثلاث؛ طنب الكبرى وطنب الصغرى، وتتبعان لإمارة رأس الخيمة، و"أبو موسى" التي تتبع إمارة الشارقة، قبل أيام من استقلال الإمارات العربية المتحدة في 2 تشرين الأول (ديسمبر) 1971؛ حيث نالت استقلالها من الحماية البريطانية.

إيران تستغل الزيارة  لتأجيج الأوضاع بين قطر وبين دول المقاطعة العربية في وقت ظهرت به بوادر مصالحة

وتستمر إيران في مسلسل الاستغلال للصداقة مع النظام القطري؛ حيث أصرّ الموقع الإيراني على تسليط الضوء على مثل هذه الزيارة لتأجيج الأوضاع بينها وبين أشقائها العرب، ووأد أيّة بوادر للمصالحة الخليجية، خاصة أنّ الفترة الماضية شهدت تسريبات فاضحة من الداخل الإيراني لتكشف حقيقة العلاقة بين قطر وإيران، وذلك في وقت خرجت به بعض التسريبات تتحدث عن بوادر مصالحة بين رباعي المقاطعة "السعودية والإمارات والبحرين ومصر".

الصفحة الرئيسية