حريق يلهب قلوب الجزائريين.. ضحاياه 8 مواليد جدد

حريق يلهب قلوب الجزائريين.. ضحاياه 8 مواليد جدد

مشاهدة

24/09/2019

خلّف حريق مھول بمستشفى "الأمومة والطفولة"، بوادي سوف بالجزائر، في وقت مبكر من صبیحة الیوم، الثلاثاء، وفاة 8 موالید جدد.

وقال التلفزيون الجزائري الرسمي: إنّ "قوات الحماية المدنیة تمكّنت من إخماد الحريق في حدود الساعة الرابعة صباحاً بالتوقيت المحلي".

وفي البیان الأول لقوات الحماية المدنیة حول حادثة "احتراق الموالید"، قالت المديرية: إنّ "حريق مستشفى "الأمومة والطفولة" بوادي سوف، بدأ في الساعة 3:52 صباحاً، وقد تمّ إنقاذ 76 شخصاً، منھم 11 رضیعاً، و37 امرأة، و28 عاملاً وعاملة بالمستشفى".

الحريق نشب بمستشفى "الأمومة والطفولة" بوادي سوف وتم إنقاذ 76 شخصاً، منھم 11 رضیعاً، و37 امرأة و28 موظفاً بالمستشفى

وجاء في البيان؛ أنّ "3 من الضحايا الثمانية توفّوا بحروق، و5 رضّع توفوا مختنقین، في حین تمّ منع انتشار الحريق للأماكن الأخرى بالمستشفى ووقوع ضحايا آخرين".

بدوره، أمر رئيس الوزراء الجزائري، نور الدين بدو، بفتح تحقیق مستعجل، كما كلف وزير الصحة بالتوجه إلى المكان والوقوف على الأسباب الحقیقیة وراء الحادث والإجراءات المتخذة حیاله.

وقدّم رئيس الوزراء تعازيه، باسمه وباسم الحكومة، لعائلات ضحايا الموالید الجدد.

وفي هذا السياق، ذكرت صحيفة "النهار أونلاين" الجزائرية، أنّ "التكهنات الأولية توضح أنّ سبب اندلاع الحريق في المستشفى هو شرارة كهربائية"، مشيرة إلى أنّ الحصيلة مرشَّحة للارتفاع.

ونقلت الصحيفة عن مصدر قوله: إنّ "عائلات الضحايا توافدوا على المستشفى في حالة هيستيرية"، مضيفة: "هناك تكتم كبير في إعطاء المعلومات"، ومشيرة إلى وجود "تعزيزات أمنية مشددة بمحيط المستشفى".

 

 

الصفحة الرئيسية