تعرف إلى أول حركة متطرفة تحافظ على البيئة!!

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
3220
عدد القراءات

2018-07-08

منعت حركة الشباب الصومالية المتطرفة المرتبطة بتنظيم القاعدة، استعمال الأكياس البلاستيكية المعدة للاستعمال مرة واحدة، في المناطق التي تسيطر عليها في الصومال، وذلك احتراماً للبيئة، بحسب ما أعلنته المجموعة.

وحذّر القيادي بالحركة في ولاية جوبا، محمد أبو عبد الله، في حديث لوسائل إعلام "الشباب"، بحسب ما أوردت صحيفة "الإندبندنت"، من أن هذه الأكياس تشكل خطراً على صحة الإنسان والحيوان، وتضرّ بالبيئة، وحثّ المواطنين على الامتثال لهذا التوجيه الذي يشمل أيضاً حظر قطع الأشجار غير الجافة.

الحركة المتطرفة المرتبطة بتنظيم القاعدة تزهق أرواح المئات وتصدر قرارات للمحافظة على صحة الإنسان والحيوان

وأذيع البيان على راديو "الأندلس"، وموقع "صومالي ميمو" على الإنترنت، الذي يُعتقد أنه تابع للمجموعة المسلحة، لكن لم يعرف كيف سيتم تنفيذ المنع.

وأشارت مصادر إعلامية إلى أنّ هذا الإعلان أثار موجة من التعليقات الساخرة، في مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، لما فيه من مفارقات كبيرة؛ حيث إن المجموعة المسلحة التي تزهق أرواح المئات، تكترث لصحة الإنسان والحيوان، ومنح النشطاء "حركة الشباب" المرتبطة بتنظيم القاعدة، لقب "أول حركة متطرفة تراعي البيئة".

وتعرف المجموعة المسلحة بأعمال العنف التي تنفذها، وهجماتها الدامية، من بينها الهجوم على مركز "ويست غيت" التجاري في نيروبي، الذي وقع بين 21 و24 أيلول (سبتمبر) عام 2013، وقتل خلاله 67 شخصاً.

وتفرض حركة الشباب نموذجاً متشدداً من الشريعة الإسلامية في المناطق الخاضعة لسيطرتها، بما في ذلك رجم النسوة المتهمات بالزنا حتى الموت وقطع أيدي السارقين.

 

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: