اليمن: مقتل قيادي حوثي بارز والميليشيات تستهدف المدنيين .. تفاصيل

اليمن: مقتل قيادي حوثي بارز والميليشيات تستهدف المدنيين .. تفاصيل


13/12/2020

قُتل قيادي ميداني حوثي وجُرِح آخرون، اليوم، بنيران القوات المشتركة في التحيتا جنوب الحديدة، إثر محاولة تسلل نفذتها الميليشيات الحوثية لاختراق خطوط التماس.

وذكر مصدر عسكري، نقلت عنه صحيفة "اليمن العربي"، أنّ عناصر من مسلحي الميليشيات الحوثية، بينهم قيادي ميداني، حاولت التسلل إلى مواقع القوات المشتركة في التحيتا، ولكن تمّ التصدي لهم ودحرهم.

 

قُتل قيادي ميداني حوثي وجُرِح آخرون بنيران القوات المشتركة في التحيتا، إثر محاولة تسلل نفذتها الميليشيات الحوثية

وعلى جبهة أخرى، أصيب طفل وأمه جرّاء قصف حوثي استهدف منازل المواطنين في عزلة بلاد اليوبي بمنطقة سُليم، شرقي مدينة الفاخر غرب مديرية قعطبة التابعة لمحافظة الضالع.

وذكرت مصادر عسكرية أنّ الميليشيات الحوثية أقدمت على استهداف منازل المواطنين بقذائف صاروخية، أصيب على إثرها طفل وأمه.

 وتتعمد الميليشيات الحوثية قصف الأحياء السكنية الآهلة بالسكان في مريس والقرى المحيطة بمدينة الفاخر شمال وغرب مديرية قعطبة، وكذلك قرى المشاريح وقروض في منطقة حجر التابعة لمديرية الضالع بالمقذوفات المتفجرة وقذائف الدبابات والمدفعية، إلى جانب عمليات القنص التي راح ضحيتها الكثير من المدنيين بين قتيل وجريح معظمهم أطفال ونساء.

 

الميليشيات الحوثية أقدمت على استهداف منازل المواطنين بقذائف صاروخية في الضالع انتقاماً لهزائمها

وقد أقدمت الميليشيات على ارتكاب هذا الفعل كنوع من الانتقام بعد ساعات من تلقيها خسائر كبيرة بالعتاد والأرواح خلال عملية هجومية شنتها القوات المشتركة مسنودة بالمقاومة الجنوبية في محور مريس، وكذلك خلال مواجهات اندلعت في قطاع صبيرة-الجب، وعادة ما تقوم هذه الميليشيات باستهداف المدنيين كاستراتيجية للتعويض عن خسائرها الميدانية.



انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا

آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية