الموسيقى السودانية تفقد أحد عمالقتها.. وفاة الموسيقار بشير عباس

الموسيقى السودانية تفقد أحد عمالقتها.. وفاة الموسيقار بشير عباس


29/01/2022

بعد مشوار فني طويل أثرى خلاله المشهد الفني السوداني بألحانه التي شكلت وجدان المستمعين وتغنى بها العديد من المطربين، توفي الموسيقار السوداني القدير بشير عباس أول من أمس عن عمر يناهز 82 عاماً.

ونعت السلطات السودانية الموسيقار بشير عباس في بيان وصف الراحل بأنه "رائد من رواد الموسيقى السودانية، ومثقف أصيل، عمل طيلة حياته على نشر الثقافة السودانية والتبشير بها داخل وخارج السودان".

اقرأ أيضاً:  فيروز تنعى الموسيقار إلياس رحباني

وجاء في البيان المنشور على صفحة مجلس السيادة السوداني الفنان، "ينعي رئيس وأعضاء مجلس السيادة عند الله تعالى المغفور له بإذن الله الموسيقار بشير عباس والذي وافته المنية اليوم (الخميس) عن عمر يناهز الـ ٨٢ عاماً".

وأضاف، "ومجلس السيادة إذ ينعيه، إنما ينعي، للشعب السوداني رائداً من رواد الموسيقى السودانية، ومثقفاً أصيلاً عمل طيلة حياته،على نشر الثقافة السودانية والتبشير بها داخل وخارج السودان. لقد شكل الراحل وجدان الشعب السوداني من خلال مؤلفاته الموسيقية وألحانه التي تغنى بها العديد من الفنانين والمطربين. كما يعد واحداً من أبرز الشخصيات الفنية والموسيقية في البلاد في مجال التأليف الموسيقى".

 

يعدّ الموسيقار الراحل أحد عمالقة الفن والموسيقى في السودان والوطن العربي بشكل عام، وشارك في الكثير من الحفلات الغنائية لكبار الفنانين العرب

 

وختم البيان، "ألا رحم الله الفقيد وألهم آله وذويه ومحبيه وعارفي فضله الصبر وحسن العزاء.إنا لله وإنا إليه راجعون".

والموسيقار الراحل يعدّ أحد عمالقة الفن والموسيقى في السودان والوطن العربي بشكل عام، وشارك في الكثير من الحفلات الغنائية لكبار الفنانين العرب.

ولد عباس في حي حلفاية الملوك بالخرطوم بحري وتعلق بحب الموسيقى منذ صغره وهو ما قوبل بالتشجيع من والده الذي أهداه أول آلة موسيقية في حياته.

اقرأ أيضاً: وفاة الفنانة مها أبو عوف .. تعرف إلى أبرز محطات حياتها

تعلم العزف على العود وكان متأثراً بشكل خاص بالفنان المصري فريد الأطرش. ثم انضم إلى الأوركسترا الفنية التابعة لإذاعة أم درمان وبدأ في تقديم أعماله المتميزة قبل أن يسافر إلى الخارج ويتنقل بين أكثر من عاصمة ومدينة غربية مما أسهم في تحقيقه انتشاراً واسعاً.

وعمل الراحل عباس في الإذاعة السودانية كعازف لآلة العود في العام 1959، ثم عين في وظيفة سكرتير أوركسترا الإذاعة القومية.

وفي العام 1966 تم تعيينه نائباً لضابط الموسيقى في الإذاعة، وفي العام 1967 تولّى مهمة إدارة قسم الموسيقى بها.

وسجلت عن الموسيقار الراحل عدة حلقات لبرامج موسيقية في كل من إذاعة "مونت كارلو" وهيئة الإذاعة البريطانية في لندن "بي.بي.سي".

 

عمل الراحل عباس في الإذاعة السودانية كعازف لآلة العود في العام 1959، ثم عين في وظيفة سكرتير أوركسترا الإذاعة القومية

 

ألّف العشرات من المقطوعات الموسيقية منها "أمي"، "نهر الجور"، "آسيا"، "ألحان" و"نبتة"، كما تعاون مع عدد من المطربين أمثال عبدالعزيز محمد داود وعائشة الفلاتية وزيدان إبراهيم وإنصاف فتحي وكذلك فرقة البلابل.

سافر بشير عباس في العام 1990 إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وأقام فيها حتى العام 1995، ليغادرها إلى فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة، وكندا ليقيم فيها للعلاج، ويتنقل بينها وبين وطنه السودان.

شارك بشير عباس في الفعاليات الموسيقية الدولية والمسابقات الفنية، وفي عام 2003 تلقى دعوة للمشاركة في فعاليات يوم الموسيقى العالمي بألمانيا مع 22 مشاركاً من مختلف أنحاء العالم وفاز بشير في المسابقة محرزاً المرتبة الثالثة من خلال أغنية "عشت يا سوداني" للفنان أحمد المصطفى.

وفي عام 2005 نظمت جامعة الدول العربية في القاهرة مسابقة للمقطوعات الموسيقية شارك فيها الموسيقار عباس بقطعة موسيقية بعنوان "نبتة حبيبتي" ممثلاً للسودان مع 25 مرشحاً وأحرز المرتبة الثانية.

وكان آخر ظهور للموسيقار الراحل قبل نحو أسبوعين في إكسبو دبي 2020، وتم تكريمه ضمن فعاليات معرض اكسبو في دبي، قبل 17 يوماً من رحيله، حيث تمت دعوته من "منتدى دال الثقافي" للحضور من كندا التي يقيم فيها منذ سنوات طويلة، بمناسبة إقامة يوم السودان في اكسبو ومشاركة فرقة بيت العود السوداني.



انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا

آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية