السودان يتصدى لـ"أخونة" التعليم.. وتعديلات جذرية على المناهج

السودان يتصدى لـ"أخونة" التعليم.. وتعديلات جذرية على المناهج

مشاهدة

25/11/2019

مرتضى كوكو

أعلن مسؤول تربوي رفيع في السودان، الأحد، عن تعديلات جذرية ستطال المناهج الدراسية في البلاد، مؤكدا أنها تعرضت لـ"التسييس" من قبل نظام الإخوان المعزول، مضيفا أنه سيصاحب ذلك تطبيق "سلم تعليمي" جديد ابتداء من العام المقبل.

مدير المركز القومي للمناهج والبحث التربوي في السودان، الدكتور عمر القراي قال، خلال مؤتمر تطوير المناهج، إن نظام الإخوان الإرهابي قام بتسييس المناهج الدراسية خلال سنوات حكمه لخدمة أغراض سياسية معينة.

ووصف المنهج الدراسي الحالي بأنه تقليدي وقائم على الحفظ والتلقين والاسترجاع وليس الفهم كما ينبغي، فضلاً عن أنه يحتوي على مواد كبيرة تشكل عبأ على التلاميذ، ويحتوي على مئات الأخطاء، لافتا إلى أن المنهج الجديد سيكون خفيفاً ورشيقاً غير قائم على التلقين والحفظ وإنما قائم على الفهم والاستيعاب.

وأشار إلى أنه ستدرس التربية المدنية بدلاً من التربية العسكرية، كما ستُعاد الفلسفة والمنطق وعلم النفس للمدارس الثانوية، كما ستُعاد أيضاً الفنون والمسرح والموسيقى في كل المراحل.

وأوضح أنه سيتم إحياء الجمعيات الأدبية وجمعيات الفلاحة المدرسية لتكون المدارس وحدات إنتاجية، وقال إنه سيكون هناك منهج جديد للعلوم المهنية ومنهج جديد أيضاً لذوي الاحتياجات الخاصة.

وأشار إلى أنه وفقا للمنهج الجديد سيتم إيصال المعلومات للتلاميذ للصفوف الأولى (الأول والثاني والثالث) من خلال الألعاب.. وستدخل اللغة الإنجليزية من مرحلة "رياض الأطفال" في المنهج وليس من الصف الثالث كما هو مقرر حاليا.

وقال إن العام الدراسي المقبل (2020 – 2021) سيشهد تطبيق "سلم تعليمي" جديد يكون "6 سنوات لمرحلة الأساس "الإعدادي" و3 سنوات للمتوسطة و3 للمرحلة الثانوية، وهو النظام التعليمي الذي كان معمولا به قبل صعود الإخوان الإرهابية لسدة الحكم.

وكان نظام الإخوان المعزول تعمد إلغاء المرحلة المتوسطة، وجعل السلم التعليمي 8 سنوات للمرحلة الإعدادية و3 سنوات للثانوية، الشيء الذي أدى لتدهور التعليم في السودان، وفق خبراء تربويين.

عن "العين" الإخبارية

الصفحة الرئيسية