السبهان يتوعّد حزب الله: يجب قطع أيدي الغدر والعدوان

السبهان يتوعّد حزب الله: يجب قطع أيدي الغدر والعدوان

مشاهدة

07/11/2017

أكد وزير الدولة السعودية لشؤون الخليج العربي، ثامر السبهان، أمس الإثنين، أنّ حزب الله  "يشارك في كل عمل إرهابي يستهدف السعودية، ويقوم بتدريب شباب سعوديين على الأعمال الإرهابية"، لافتا إلى أنّ الحزب "ينفذ عمليات تهريب المخدرات إلى السعودية".

حزب الله  يدرب شباباً سعوديين على الأعمال الإرهابية ويقوم بتهريب المخدرات إلى المملكة

وأكد السبهان، في مداخلة له عبر قناة "العربية"، سنعامل حكومة لبنان "كحكومة إعلان حرب بسبب ميليشيات حزب الله"؛ لأن "حزب الشيطان"، حسبما وصفه السبهان، "يوثر في كافة القرارات التي تتخذها حكومة لبنان"، مضيفاّ أنّ السعودية "لن ترضى أن يكون لبنان مشاركاً في حرب على السعودية"، وعلى الحكومة اللبنانية أن تدرك خطر حزب الله على السعودية، وأن تعمل على ردعه.

السعودية لن ترضى أن يكون لبنان مشاركاً في حرب على المملكة، وعلى الحكومة اللبنانية أن تدرك خطر "حزب الشيطان"

وقال السبهان: على اللبنانيين الاختيار بين السلام وبين الانضواء تحت لواء حزب الله، وبيدهم تحديد ما ستؤول إليه الأمور مع السعودية، مشدداً على أنّ "لبنان مختطف من قبل ميليشيات حزب الله ومن خلفها إيران، واللبنانيون قادرون على إيقاف تجاوزات هذه الميليشيات".
وأثنى السبهان على رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري قائلاّ "إن الحريري وشرفاء لبنان لن يقبلوا بمواقف ميليشيات حزب الله"، نافياً ما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول "إجبار الحريري على الاستقالة".
ونوّه السبهان في تغريدة له عبر موقع "تويتر" "أنّ لبنان بعد استقالة سعد الحريري لن يكون أبداً كما كان قبلها، وأنّه لن يقبل أن يكون بأي حال منصة لانطلاق الإرهاب إلى دولنا.. ومستقبله بيد قادته، إما أن  يكون دولة إرهاب أو سلام". مؤكداً في تغريدة أخرى:"أن أيدي الغدر والعدوان يجب أن تبتر".
يذكر، أنّ رئيس الحكومة سعد الحريري أعلن استقالتَه من منصبه مؤخراً، واصفاً ما يعيشُه لبنان حالياً بما كان سائداً قبل اغتيال والده رفيق الحريري، مثيراً الكثير من الجدل حول الأوضاع في لبنان، واتهم حزب الله بأنه ذراع إيران لتخريب المنطقة.

 

 


 

الصفحة الرئيسية