الإخوان يعطلون منظومة القانون والعدالة ويحمون المجرمين في اليمن.. ماذا فعلوا؟

الإخوان يعطلون منظومة القانون والعدالة ويحمون المجرمين في اليمن.. ماذا فعلوا؟

الإخوان يعطلون منظومة القانون والعدالة ويحمون المجرمين في اليمن.. ماذا فعلوا؟


11/12/2023

تستمر ميليشيات جماعة الإخوان المسلمين في اليمن بممارسة انتهاكاتها وجرائمها بحق المواطنين في محافظة حضرموت.

ووفق موقع (المشهد العربي)، فإنّ الميليشيات الإخوانية المتمثلة في المنطقة العسكرية الأولى تتوسع في ممارساتها المشبوهة في وادي حضرموت، وهي مناطق باتت تدفع ثمناً باهظاً جراء هذه السياسات الإخوانية.

وعمدت المنطقة العسكرية الأولى لتكريس نفوذها على وادي حضرموت إلى تعطيل منظومة القانون والعدالة، وحماية القتلة والمجرمين.

الميليشيات الإخوانية المتمثلة في المنطقة العسكرية الأولى تتوسع في ممارساتها المشبوهة في وادي حضرموت.

 

 وقد دفعت أسرة القتيل أحمد علي المنصوب ثمن التنكيل الإخواني، وذلك بعدما رفض القيادي النافذ في المنطقة العسكرية الأولى قائد اللواء (135) العميد يحيى أبو عوجاء تسليم المتهمين بالقتل.

وبحسب ما كشفته أسرة الجندي القتيل، فإنّ جثته ما تزال في الثلاجة، ولم يتم دفنها، واتهمت أبو عوجاء برفض تسليم المتهمين.

 وكانت النيابة العامة في حضرموت قد وجهت عدة خطابات إلى النيابة العسكرية والنائب العام بطلب تسليمهم، موجهة لقائد المنطقة الذي يرفض الاستجابة.

 وجدّدت هذه الواقعة مطالب الجنوبيين بضرورة العمل على تحرير وادي حضرموت من خطر تنظيم الإخوان الذي يُشكل تهديداً مروعاً للأمن والاستقرار في الجنوب.

 وفي الوقت الذي تعيش فيه مناطق وادي حضرموت فوضى أمنية مروعة، تستهدف الميليشيات الإخوانية تصدير هذه الفوضى صوب مناطق أخرى في الجنوب، ضمن مخطط يركز على ضرب منظومة الاستقرار.




انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا سياسة استقبال المساهمات
الصفحة الرئيسية