إنجاز جديد للشارقة الإماراتية على هذا الصعيد

إنجاز جديد للشارقة الإماراتية على هذا الصعيد

مشاهدة

29/06/2020

تحقق دولة الإمارات العربية المتحدة يوماً بعد يوم إنجازات جديدة على صعيد النمو الاقتصادي في وقت تخيّم فيه الأزمات على معظم دول العالم.

فأمس، جاءت الإمارات في صدارة منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مؤشر أفضل الدول في فرص الاستثمار الأجنبي لعام 2020، واليوم تحلّ إمارة الشارقة في المرتبة الأولى عالمياً، على قائمة البيئات الأعلى نموّاً لمرحلة تفعيل الأعمال، بحسب التقرير العالمي لبيئة الشركات الناشئة (GSER)، الصادر مؤخراً عن مؤسسة "ستارت أب جينوم" العالمية.

وبذلك تبلغ الإمارة محطة جديدة في مسيرتها، لتصبح واحدةً من المراكز العالمية المزدهرة للشركات الناشئة.

إمارة الشارقة تحل في المرتبة الأولى عالمياً على قائمة البيئات الأعلى نمواً لمرحلة تفعيل الأعمال

  وقالت المديرة التنفيذية لمركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع" نجلاء المدفع في تصريح صحفي نقلته صحيفة البيان الإماراتية: "يُعدّ هذا الإنجاز تتويجاً للجهود الحثيثة التي بذلناها على مدار السنوات الخمس الماضية لتطوير بيئة عالمية المستوى لريادة الأعمال، ونتطلع قدُماً إلى تعزيز سمعة الشارقة كمركز حيوي لإطلاق واحتضان الشركات الناشئة واسعة التأثير" .

ويوثّق التقرير العالمي لبيئة الشركات الناشئة 2020 التزام الشارقة بجوانب البحث والابتكار، واجتذاب المواهب رفيعة المستوى من خلال المدينة الجامعية، وامتلاك نقاط القوة اللازمة في القطاعات الفرعية، مثل تكنولوجيا التعليم والاقتصاد الإبداعي، كأصول رئيسية في منظومة ريادة الأعمال بالشارقة.

كما حلّت الشارقة أيضاً، بين أفضل 20 بيئة أعمال ناشئة في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط عن فئة "القيمة مقابل المال"، وجاءت كذلك بين البيئات الثلاثين الأولى عن فئة "المواهب مقبولة التكلفة".     

 

الصفحة الرئيسية