واشنطن تصنف مليشيا "النجباء" التابعة لإيران بالعراق "إرهابية‎"‎

واشنطن تصنف مليشيا "النجباء" التابعة لإيران بالعراق "إرهابية‎"‎

مشاهدة

06/03/2019

أضافت الولايات المتحدة الأمريكية، الثلاثاء، حركة "النجباء" التابعة لمليشيا الحشد الشعبي الموالية لإيران في العراق وزعيمها أكرم الكعبي على "لائحة الإرهاب‎".

وتوصف مليشيا "النجباء" بـ"متعهدة المهام لقاسم سليماني - قائد فيلق القدس التابع لمليشيا الحرس الثوري الإيراني - في كل من العراق وسوريا"، إضافة إلى صلتها الوطيدة بمليشيا حزب الله اللبناني التي تتخذها نموذجاً لها".

وتصنف نفسها ضمن أتباع المرشد الإيراني علي خامنئي، الذي تبث فضائية الكوثر التابعة لها مقاطع دعائية له، وتصفه دائما بـ"الزعيم"، و"القائد". 

وقدرت أعداد عناصر حركة النجباء في عام 2017 بنحو 10 آلاف شخص، بحسب موقع إيران واير، الذي أكد أنهم ينخرطون في عدة كتائب عسكرية تدعى "عمار بن ياسر"، و"حسن المجتبى"، و"حمد".

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، قدم أعضاء مجلس الشيوخ ديفيد برديو وتيد كروز وماركو روبيو قانون "عقوبات الإرهابيين وكلاء إيران" الذي يستهدفها وجماعة أخرى. وقدمت مجموعة من الحزبين الجمهوري والديمقراطي في مجلس النواب كذلك تشريعا مماثلا في يناير/كانون الثاني.

وكان الكونجرس الأمريكي، صنَّف في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، حركة "النجباء" كجماعة "إرهابية" في مشروع قانون، مطالبا بحظرها وحظر الشخصيات الأجنبية المسؤولة عنها أو المرتبطة بها في فترة لا تزيد على 90 يوما، وذلك في إطار مساعٍ أمريكية لحصار أنشطة أذرع إيران العسكرية في الشرق الأوسط، وتم تسليم مسودة القانون إلى مجلس الشيوخ للبت فيها.

وذكر تقرير نشره موقع الكونجرس بناء على دراسات وتحقيقات، أن "النجباء" تحصل على التدريب والميزانية من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، في حين يضطلع حزب الله اللبناني بمهمة الاستشارة والتدريب للحركة.

ولفت التقرير إلى أن الأمين العام للحركة أكرم الكعبي أعلن في 2016 دعمه لمليشيا حزب الله في لبنان، كما انتقد الكونجرس قيام الحركة بإرسال متطرفين إلى سوريا.

وشارك أكرم الكعبي في قصف المنطقة الدولية المعروفة بالمنطقة الخضراء في بغداد بقذائف الهاون خلال عام 2008، ويأتمر الكعبي بأوامر المرشد الإيراني.

عن "العين" الإخبارية


الصفحة الرئيسية