70 صحفياً تركياً أمام القضاء كل شهر... ما القصة؟

70 صحفياً تركياً أمام القضاء كل شهر... ما القصة؟

مشاهدة

25/01/2022

تواصل السلطات التركية قمع حرية الرأي والتعبير، وتقمع العمل الصحافي، فقد كشف تقرير حديث حول حرية التعبير والصحافة أنّه خلال الربع الأخير من عام 2021 تمّت محاكمة (70) صحفياً في المتوسط كل شهر.

وأوضح التقرير الصادر عن منصة "Expression Interrupted" أنّ الضغط على حرية الصحافة مستمر بلا هوادة في تركيا، حيث إنّه في الربع الأخير من عام 2021 تمّت محاكمة (70) صحفياً في أكثر من (30) قضية شهرياً.

أوضح التقرير الصادر عن منصة "Expression Interrupted" أنّ الضغط على حرية الصحافة مستمر بلا هوادة في تركيا

وأضاف التقرير أنّه في الأشهر الـ3 الأخيرة من العام الماضي، كانت هناك (98) قضية، حوكم فيها صحفيون كمتهمين. وفي هذه القضايا حوكم (203) صحفيين، (7) منهم أجانب، وهذا يعني أنّه في المتوسط تتمّ محاكمة حوالي (70) صحفياً في أكثر من (30) قضية كل شهر.

وفي تلك القضايا حُكم على (18) صحفياً بالسجن لمدة (24) عاماً و(5) أشهر و(9) أيام، وغرامة قدرها (22660) ليرة تركية، وتمّت تبرئة (36) صحفياً.

ومرة أخرى في تشرين الأول  (أكتوبر) وتشرين الثاني (نوفمبر) وكانون الأول (ديسمبر) رُفعت (10) قضايا جديدة ضد (17) صحفياً، بينما بدأت التحقيقات ضد (16) صحفياً، وتمّ اعتقال (13) صحفياً أثناء تغطية إخبارية أو في نطاق التحقيقات التي فتحت ضدهم.

وبحسب التقرير، استمر تراجع عدد الصحفيين المسجونين في الأشهر الـ3 الأخيرة من العام، وإن كان بوتيرة أبطأ، وفي فترة الـ3 أشهر هذه، تمّ الإفراج عن صحفي فور انتهاء مدة عقوبته، وبلغ عدد الصحفيين المسجونين (58) بحلول نهاية عام 2021.

 

 

الصفحة الرئيسية