الدرك البحري المغربي يكشف انتهاكاً تركياً في المياه الإقليمية.. ما القصة؟

الدرك البحري المغربي يكشف انتهاكاً تركياً في المياه الإقليمية.. ما القصة؟

مشاهدة

19/06/2021

تمكنت قوى الدرك البحري بميناء المرسى جنوبي مدينة العيون المغربية من توقيف مركب صيد تركي متلبساً باختراق المياه الإقليمية المغربية.

وذكر موقع "زنقة 20" المحلي أنّ قارب دورية يتبع لقوى الدرك البحري المغربي في ميناء المرسى جنوبي مدينة العيون تمكن من توقيف مركب صيد أجنبي بعد انتهاكه المياه الإقليمية المغربية.

 

قوى الدرك البحري المغربية توقف قارباً يحمل علم بوليفيا على متنه 5 بحارة أتراك بعد اختراق المياه الإقليمية 

وأفاد الموقع بأنّ مركب الصيد مجهز بـ3 محركات، وكان يحمل علم بوليفيا، ويتكوّن طاقمه من 5 بحارة يحملون الجنسية التركية.

ولفت الموقع الإخباري إلى أنّ شكوكاً ثارت بعد عملية التفتيش لعدم  "العثور على أي أثر للأسماك في عنابر السفينة، الشيء الذي يطرح عدة علامات استفهام عن سبب هذا التواجد غير المشروع بالمياه ذات السيادة المغربية".

وقامت السلطات المختصة باعتقال أفراد الطاقم، واحتجاز المركب في ميناء المرسى، وفتح تحقيق في الحادث.

ولفت الموقع الإلكتروني المغربي إلى أنّ الحادث يُعد الثاني في غضون شهرين يتم فيه "ضبط أتراك على متن مراكب أجنبية مخترقة مياه السواحل الجنوبية".

هذا، ويقود عدد من زعماء العصابات التركية الكثير من النشاطات الإجرامية في المنطقة، منها تهريب البشر والمخدرات والسلاح، ما دفع حكومات أوروبية وعربية إلى تكثيف حملاتها الأمنية للحدّ من نشاطات تلك العصابات الخارجة عن القانون، والتي تعمل معظمها بغطاء سياسي من قبل نظام العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، الذي يتزعمه رجب طيب أردوغان.

الصفحة الرئيسية