الفصائل الفلسطينية تتفق على حكومة إعمار... والقاهرة تمنح فرصة جديدة للتشاور

الفصائل الفلسطينية تتفق على حكومة إعمار... والقاهرة تمنح فرصة جديدة للتشاور

مشاهدة

12/06/2021

وفود الفصائل الفلسطينية التي كان من المفترض اجتماعها في القاهرة اليوم وغداً للتوافق على الانتخابات عادت إلى فلسطين للتشاور مع قادتها، تمهيداً لعقد اجتماع في وقت آخر لم تحدده القاهرة حتى الآن.

وقد حالت خلافات بين الفصائل حول عدد من النقاط دون إقامة الاجتماع في موعده، ما يبدو أنه أثار استياء القاهرة، خصوصاً أنّ رئيس جهاز الاستخبارات العامة اللواء عباس كامل كان قد زار غزة والضفة قبل أيام.

في غضون ذلك، كشفت مصادر فلسطينية مسؤولة لـ"العربية" أنّ وفود حركة فتح وحماس والجهاد الإسلامي التقوا في القاهرة للتباحث حول ملفات كثيرة، وجرى بحث سبل تحقيق الوحدة وترتيب البيت الفلسطيني.

الجاغوب: فتح تطالب أن تكون الأولوية في أي حوار تشكيل حكومة تمثل كافة أطياف الشعب الفلسطيني

وقال منير الجاغوب مسؤول الإعلام في مفوضية التعبئة والتنظيم لـ"فتح"، بحسب المصدر ذاته: إنّ وفد الحركة عاد إلى فلسطين للتشاور مع القيادة، وطرح وجهات نظر الفصائل الأخرى، وسيعود مرّة أخرى إلى مصر بعد يومين".

وأكد أنّ فتح تطالب أن تكون الأولوية في أي حوار تشكيل حكومة تمثل كافة أطياف الشعب الفلسطيني، مهمتها الأساسية معالجة الوضع الإنساني في قطاع غزة، وتتولى ملف الإعمار، ويمكن أن يطلق عليها حكومة الإعمار.

إلى ذلك، أوضح أنّ هناك توافقاً بين كافة الفصائل، وعلى رأسها فتح وحماس والجهاد، على شراكة وطنية كاملة وحكومة إعمار بشكل عاجل.  

وكانت السلطات المصرية قد قررت تأجيل اجتماعات الفصائل التي كانت مقررة اليوم لمناقشة ملفات عالقة والتوصل لتوافق حولها، تمهيداً لإنجاز المصالحة وإنهاء الانقسام وتوحيد الصف الفلسطيني والاتفاق على آليات إعادة إعمار غزة، إلا أنها عادت وقررت التأجيل لمنح الفصائل فرصة للتشاور.

الصفحة الرئيسية