هل يصلح العلاج النفسي مع الإرهابيين؟