الذل والقعود

بعد أن تناولت العشاء مع قائد الخلية: ذهب لأمريكا وعاد يصفهم بالبهائم

خمس سنوات مضت ولا تزال ملامح وجهه تلاصق خيالي؛ كأنه شبح لا يكاد طيفه يبرح إلا ويمرق أمامي مجدداً. نظرات عينيه الهائمة بين رفقائه في التنظيم وحراسه المقيّدين يديه في السلاسل، كان لي نصيب منها. إنها "حادة ومزعجة". لم يكن لي حاجة في السؤال ح...

اقرأ المزيد