وصول النفط الإيراني إلى لبنان... ما آلية التوزيع التي وضعها حزب الله؟

وصول النفط الإيراني إلى لبنان... ما آلية التوزيع التي وضعها حزب الله؟

مشاهدة

16/09/2021

وصلت قافلة الصهاريج المحملة بالمازوت الإيراني إلى لبنان اليوم عبر الحدود البرية قادمة من سوريا، بعد أن أفرغت الباخرة الإيرانية حمولتها في مرفأ بانياس السوري.

ووفقاً لوكالة "سبوتنيك"، فإنّ القافلة تضم نحو 20 صهريجاً محملاً بمادة المازوت، وكل صهريج يحمل نحو 50 ألف لتر.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات تظهر صهاريج محملة بالنفط الإيراني في طريقها إلى لبنان.

 

قافلة صهاريج محملة بمادة المازوت تصل إلى لبنان قادمة من مرفأ بانياس السوري، حيث أفرغت الباخرة الإيرانية حمولتها

 

وبحسب المعلومات والصور التي تناقلها النشطاء، فإنّ هذه الصهاريج موجودة في منطقة البقاع، وتحديداً في منطقة حوش السيد علي بالهرمل.

وسيعمل "حزب الله" على تخزين المازوت الإيراني في نقطتين أساسيتين في منطقة البقاع، على أن يوزعها على من يرغب من المستشفيات والمؤسسات والشركات ودور الرعاية، ضمن آلية محددة وضعها الحزب، وأسعار لم يكشف عنها حتى اللحظة ولكنها أقل من الأسعار المعتمدة رسمياً.

وكان الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله قد أعلن يوم الإثنين الماضي أنّ أول باخرة نفط إيرانية وصلت إلى مرفأ بانياس السوري، وبدأت بتفريغ الحمولة على أن يبدأ نقل هذه المادة إلى لبنان اليوم.

وقال إنّ "الباخرة الثانية التي ستصل خلال أيام قليلة إلى مرفأ بانياس تحمل أيضاً مادة المازوت، أمّا الباخرة الثالثة، فقد تم إنجاز كل المقدمات الإدارية لها وبدأت بتحميل مادة البنزين، واتفقنا بالتحضير لباخرة رابعة لتحمل مادة المازوت".

وحتى الآن لم يُدلِ أي مسؤول رسمي لبناني بأيّ تصريح حول دخول المازوت الإيراني إلى الأراضي اللبنانية.



الصفحة الرئيسية