هل يساهم الدرهم الإماراتي في وقف انهيار الليرة التركية؟

هل يساهم الدرهم الإماراتي في وقف انهيار الليرة التركية؟

مشاهدة

20/01/2022

وسّعت تركيا من دائرة المقايضة التجارية بالعملات لتشمل الدرهم الإماراتي، في محاولة منها لإنهاء أزمة انهيار الليرة التي عصفت بالبلاد خلال الفترة الماضية.

واستغلت تركيا استعادة العلاقات الاقتصادية مع الإمارات لتوسيع المقايضة التجارية بالعملات المحلية، محاولة تعزيز احتياطاتها المستنزفة من النقد الأجنبي، بعد بدء تدخلات باهظة التكلفة في السوق في الشهر الماضي للحد من أزمة العملة المحلية، وفق صحيفة "العرب" اللندنية.

الإمارات وتركيا تبرمان اتفاقاً لتبادل العملات تبلغ قيمته قرابة (5) مليارات دولار بالعملتين المحليتين

وفي السياق، قال بنكا الإمارات وتركيا المركزيان في بيانين منفصلين: إنّهما أبرما اتفاقاً لتبادل العملات تبلغ قيمته قرابة (5) مليارات دولار بالعملتين المحليتين؛ ممّا يوفر مصدراً محتملاً للدعم في ظلّ التقلبات الاقتصادية التي تواجهها أنقرة.

وأضاف البنكان أنّ الاتفاق سيستمر لـ3 أعوام، مع إمكانية تمديده، وتبلغ قيمته الاسمية (64) مليار ليرة (4.71) مليار دولار، أي (18) مليار درهم.

ويأتي الاتفاق في إطار سعي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لإصلاح العلاقات مع دول الخليج ومصر، التي تضررت بشدة بسبب سياساته التخريبية بالمنطقة.

وكان المركزي التركي قد أبرم آخر صفقة من هذا النوع مع نظيره الكوري الجنوبي في آب (أغسطس) الماضي بقيمة (17.5) مليار ليرة (نحو ملياري دولار).

وبحسب البيانات الرسمية، تبلغ قيمة الاتفاقيات التي أبرمها المركزي التركي مع كل من الصين وقطر وكوريا الجنوبية نحو (23) مليار دولار.

يُذكر أنّ العملة التركية فقدت 44% من قيمتها مقابل الدولار في العام الماضي، وقد بلغ سعر صرف الدولار الأربعاء نحو (13.6) ليرة، متراجعاً عن مستواها في كانون الأول (ديسمبر) الماضي، الذي اقترب من (17) ليرة.


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية