متظاهرون سودانيون يقطعون الطرق الواصلة مع مصر... لماذا؟

متظاهرون سودانيون يقطعون الطرق الواصلة مع مصر... لماذا؟

مشاهدة

17/01/2022

قطع  عدد من المتظاهرين السودانيين الطرق الواصلة مع مصر احتجاجاً على مضاعفة سعر تعرفة الكهرباء، رغم قرار الحكومة العسكرية بتجميد هذه الزيادة.

وكان والي الشمال عوض أحمد محمد قدورة قد احتجّ على زيادة "سيكون لها تأثير سلبي على الزراعة والصناعة"، في المنطقة الحدودية مع مصر، الشريك التجاري المهم للسودان، ولم يكتفِ المحتجون بهذا التجميد، بل طالبوا بإلغاء هذه الزيادة نهائياً، بحسب ما أورده مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

والي الشمال احتجّ على زيادة  في الكهرباء سيكون لها تأثير سلبي على الزراعة والصناعة في المنطقة الحدودية مع مصر

وأغلق مئات الأشخاص الأحد الطرق التي تصل المحافظة الشمالية على بعد (350) كلم شمال الخرطوم بباقي البلاد، وخصوصاً بمصر، بحسب ما أفاد شهود.

وكان البرهان قد  أعلن الأربعاء الماضي تجميد قرار رفع أسعار الكهرباء فوراً، وعقد عضو مجلس السيادة الانتقالي أبو القاسم برطم اجتماعاً في القصر الجمهوري الأحد مع اللجنة المكلفة بمراجعة زيادة تعرفة الكهرباء، التي تضمّ وزارات المال والطاقة والزراعة والغابات، في حضور والي الشمال ليتقرر تجميد قرار وزارة المال الخاص بزيادة تعرفة الكهرباء في القطاع الزراعي والصناعي والسكني، إلى حين عرضها على مجلس السيادة.

من جانبه، أوضح والي الشمال في تصريح أنّ زيادة تعرفة الكهرباء كانت لها تداعيات وتأثيرات كبيرة على الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية، فضلاً عن انعكاساتها السلبية على القطاعين الزراعي والصناعي.

ويُنذر أيّ ارتفاع في الأسعار أو إلغاء الدعم الحكومي على المواد الأساسية بتفاقم حدة الأزمة الاقتصادية العميقة التي يغرق فيها السودان، حيث تقارب معدلات التضخم 400%، وسط هبوط حاد في قيمة العملة الوطنية.

 

 


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية