ما حقيقة مرض أردوغان الخطير وتواصله مع طبيب إسرائيلي؟

ما حقيقة مرض أردوغان الخطير وتواصله مع طبيب إسرائيلي؟

مشاهدة

22/01/2022

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أنّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تلقى مشورة طبية في الفترة الماضية من طبيب إسرائيلي، إثر تعرّضه لوعكة صحية خطيرة.

وذكر موقع "واي نت" الإسرائيلي أنّ الطبيب المعني هو البروفيسور إسحاق شابيرا، الذي يشغل منصب نائب المدير العام لمركز "سوراسكي" الطبي في تل أبيب، والذي يشرف على السياحة العلاجية في المستشفى، وفق ما نقلت وكالة "سبوتنيك".

ويقدّم شابيرا المشورة لقادة العالم بشأن المسائل الطبية والعلاجات، وهو طبيب قلب متمرس، ممّا يوحي بأنّ الزعيم التركي ربما يعاني من مشاكل في القلب، لكن لا توجد معلومات رسمية تدعم هذه التكهنات.

موقع "واي نت" الإسرائيلي: أردوغان تلقى مشورة طبية من الطبيب الإسرائيلي إسحاق شابيرا، إثر تعرّضه لوعكة صحية خطيرة

وقالت مصادر مطلعة على العلاقة بين الاثنين للموقع: "لن تتفاجأ إذا التقيا في تركيا".

وكانت تكهنات حول صحة الرئيس التركي قد انتشرت في الأشهر الأخيرة، بعد ظهور مقاطع فيديو له وهو يسير بحذر أمام مسؤول، وأخرى بالأمم المتحدة وبعض مرافقيه يمسكون يده في أواخر العام الماضي.

وقد خضع أردوغان، الذي سيبلغ من العمر (68) عاماً الشهر المقبل، لعملية جراحية في الجهاز الهضمي بالمنظار في عام 2011، لكن لم ترد أنباء عن معاناته من أي حالة صحية أخرى.

في محاولة لتبديد الشائعات حول صحته، شارك مكتب اتصالات أردوغان مقطع فيديو له وهو يلعب كرة السلة.

ومن جانبها، تابعت وسائل إعلام إسرائيلية الخبر، وحاولت الحصول على تصريحات من الطبيب، إلا أنّه رفض التعليق بالنفي أو التأكيد.

وخلال العام الماضي لاحقت السلطات التركية (30) من رواد مواقع التواصل الاجتماعي نشروا رسائل تتعلق بالوضع الصحي لأردوغان، وفق ما أعلنت المديرية العامة للأمن التركي.

وقالت المديرية في بيان صحفي في حينه: إنّه "تبين تناقل وسم وفاة على شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، مع إشارات إلى الرئيس التركي".

وأضاف البيان أنّه "بموجب الوسم المذكور آنفاً، تمّ تحديد (30) شخصاً يعتقد بأنّهم شاركوا محتوى معلومات مضللة، وتمّ الشروع في الإجراءات القضائية الضرورية بحقهم".


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية