حريق ضخم جديد في إيران... ما القصة؟

حريق ضخم جديد في إيران... ما القصة؟

مشاهدة

24/06/2021

لم تكد إيران تلتقط أنفاسها جرّاء 3 حوادث غامضة وقعت أمس، من بينها محاولة استهداف منشأة نووية، حتى اندلع حريق ضخم اليوم الخميس، في بازار طهران الكبير وسط العاصمة.

وقالت كالة أنباء "مهر" الإيرانية عبر "تليجرام": إنّ الحريق اندلع في البداية في مستودعات بازار طهران الكبير بشارع مصطفى الخميني، لافتة إلى أنّ فرق الإنقاذ تواصل عملية الإطفاء من أجل منع سريان النيران لباقي المحال التجارية، بحسب ما أورده مرصد مينا.

وأكد المتحدث باسم إدارة إطفاء طهران جلال ملكي أنّ الحادث وقع في الساعة 12:13 ظهر الخميس، وتم إرسال 5 محطات إطفاء إلى مكان الحادث، موضحاً أنّ الحريق امتد أيضاً إلى مستودعات أخرى حوله، وهناك خطر انتقال النيران، ورجال الإطفاء يكافحون الحريق. 

اندلاع النيران في مستودع مسقوف طوله 600 متر، حيث تم تخزين البضائع التي تتراوح بين السجاد والحاويات البلاستيكية والأقمشة بكميات كبيرة

ولفت ملكي إلى أنّ دخاناً كثيفاً تصاعد من مكان الحادث إلى السماء، بسبب اندلاع النيران في مستودع مسقوف طوله 600 متر، حيث تم تخزين البضائع التي تتراوح بين السجاد والحاويات البلاستيكية والأقمشة بكميات كبيرة، مشيراً إلى أنه حتى الآن لم ترد أنباء دقيقة عن الجرحى المحتملين، ولم تكشف الحكومة المحلية في طهران عن سبب الحريق وحجم الخسائر المادية.

وبازار طهران الكبير يُسمى بـ"السوق القديم"،  ويقع بالمنطقة الـ12 في طهران، بين شارعي مولوي ومصطفى الخميني، وهذا السوق له تاريخ طويل، ويعود إلى عصر السلالة الصفوية والقاجاريين، ومقسم إلى عدة ممرات بطول 10 كيلو مترات، كل منها متخصص في أنواع مختلفة من السلع، وله عدة مداخل، بالإضافة إلى المتاجر، وبيوت ضيافة وبنوك.

وتشهد إيران سلسلة من الحوادث الغامضة، منذ تموز (يوليو) من العام الماضي، وأصابت بعضاً من أكثر المواقع والمنشآت حساسية، مثل منشأة نطنز النووية، وسط تقارير عن تورط إسرائيل في حوادث مختلفة شهدتها طهران في الأيام الماضية.

ونشب حريق ضخم أمس الأربعاء في مبنى قديم امتد إلى مساحات واسعة في شارع سعدي وسط العاصمة طهران، وحاصرت النيران 18 شخصاً كانوا في المبنى قبل أن يتم إنقاذهم.

يُذكر أنّ إيران اتهمت إسرائيل بالتورط في عدد من الحوادث، كان أبرزها الحريق في وحدة الكهرباء التي تزود أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم بمنشأة "نطنز" بالطاقة.

الصفحة الرئيسية