الحرس الثوري الإيراني يلاحق عروض الأزياء الإلكترونية.. هذا ما فعله

الحرس الثوري الإيراني يلاحق عروض الأزياء الإلكترونية.. هذا ما فعله

مشاهدة

02/03/2021

شنّ الحرس الثوري الإيراني حملة ملاحقة للقائمين على شبكات عروض الأزياء الإلكترونية، في إطار مساعيه لمواجهة ما يرى أنه تسلل قيم غربية ومخالفة للزي الإسلامي للمرأة، بحسب عدد من وكالات الأنباء الإيرانية.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني في همدان أمس عن استدعاء 41 شخصاً، واعتقال شخص واحد منهم، على خلفية "تصوير عرض أزياء" سيدات.

وقال مسؤول العلاقات العامة لمقر "أنصار الحسين" التابع للحرس الثوري في همدان علي أكبر كريم بور أمس: إنّ قوات استخبارات الحرس الثوري استدعت 41 شخصاً من مديري قنوات تلغرامية عملوا في مجال تصوير "عرض أزياء سيدات"، ونشر الصور على الفضاء الافتراضي، وفق ما أوردت "إيران إنترناشيونال".

 

الحرس الثوري يعلن استدعاء 41 شخصاً، واعتقال شخص واحد منهم، على خلفية تصوير عرض أزياء لسيدات، ونشر الصور عبر تلغرام

وأضاف كريم بور: إنّ هؤلاء الأشخاص كانوا يصوّرون ويبثون في الفضاء الافتراضي محتوى "يتعارض مع الشرع والثقافة الإسلامية".

وقد رفض كريم بور ذكر أسماء هؤلاء الأشخاص الذين تمّ استدعاؤهم، أو ذلك الذي تمّ اعتقاله.

هذا، وكانت السلطات الإيرانية قد اعتقلت خلال الأعوام الماضية عدداً من عارضات الأزياء، وفق ما أوردت وكالة "تسنيم".  

واعتقلت الشرطة الإيرانية أيضاً عدداً من المصورين، بسبب نشرهم صوراً لعارضات الأزياء عبر إنستغرام، وقد اعتبروها "فاحشة".

ونقلت وكالة أنباء "فارس" عن قائد في الحرس الثوري بمدينة أراك بوسط إيران آنذاك قوله: إنّ العاملين في دور الأزياء اعتقلوا "لترويجهم للابتذال" بعدة طرق، منها نشر صور العارضات على مواقع التواصل الاجتماعي.

الصفحة الرئيسية