المتحدث باسم الجيش الليبي: تركيا أكبر داعم للإرهاب في ليبيا

الاثنين 15 يناير 2018

اتّهم المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، العقيد أحمد المسماري، تركيا بدعم الإرهاب والإرهابيين، والتدخل في الشؤون الداخلية الليبية، عبر بعض التنظيمات المسلحة وفصائلها السياسية، ووصفها بأنّها "أكبر داعم للإرهاب في ليبيا".

المسماري يتهم تركيا بالتدخل في الشؤون الداخلية لليبيا عبر بعض التنظيمات المسلحة وأذرعها السياسية

وقال المسماري، في مؤتمر صحفي عقده في بنغازي أمس إنّ "بلاده تخوض معركة شرسة ضد الإرهاب، وضدّ الدول التي تدعم الإرهابيين في ليبيا".

وأكّد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، أنّ الإرهابيين الذين أصيبوا في معركة بنينة شرقي بنغازي، عولجوا في تركيا، معتبراً أنّ تركيا حاضنة وداعمة للإرهاب في ليبيا.

وحذّر المسماري من مؤامرة على القوى الوطنية في ليبيا، تجلّت من خلال زيارة أردوغان الأخيرة للمنطقة.

الإرهابيون الذين أصيبوا في معارك بنغازي تلقوا العلاج في تركيا

يذكر أنّ خفر السواحل اليوناني كان قد ضبط، يوم الأربعاء 10 كانون الثاني (يناير) الجاري، سفينة "أندروميدا" التركية المتجهة إلى ميناء مصراتة الليبية، محملة بـ 29 حاوية من المتفجرات تتنوع بين صواعق، ونترات الأمونيوم، ومواد خاصة يمكن استخدامها لبناء قنابل لتنفيذ أعمال إرهابية، وأثبتت التحقيقات مع طاقم السفينة أنّ القبطان تلقى تعليمات من صاحب السفينة  "أندروميدا"، بالإبحار إلى ميناء مصراتة في ليبيا، وليس إلى جيبوتي وسلطنة عُمان، على النحو الموثّق في أوراق السفينة التي عبأت حمولتها من مينائي مرسين وإسكندرونة التركيين.


وسم: