اعتقال ابن مرجع شيعي وصف خامنئي بالفرعون وانتقد ولاية الفقيه

الأربعاء 07 فبراير 2018

اعتقلت السلطات الإيرانية، الإثنين الماضي، حسين شيرازي، ابن المرجع الشيعي المشهور في قم، صادق الشيرازي، بسبب وصفه المرشد الأعلى للنظام الإيراني علي خامنئي بــ "الفرعون".

المدعي العام أمر بالقبض على حسين الشيرازي بعد نقده الصريح لممارسات النظام الإيراني

وأصدر المدّعي العام للمحكمة الخاصّة برجال الدين في قم، أمراً باستدعاء هذا المرجع، بعد نقده الصريح لممارسات النظام الإيراني، ومبدأ ولاية الفقيه، وفق ما ذكر موقع "ميكروفون نيوز" الفارسي، الذي نشر صورة لمذكّرة اعتقال الشيرازي.

وكان حسين الشيرازي قد ظهر في مقطع فيديو منشور على موقع يوتيوب في محاضرة، قبل بضعة أسابيع، يتحدّث بأنّ حكم الولي الفقيه، يعادل حكم فرعون، شارحاً استبداد الدولة الدينية في إيران، وأساليبها القمعية ضدّ المعارضين، والمنتقدين، والمختلفين معها بالرأي.

وأكّدت مواقع مقرَّبة من الشيرازي، أنّ استخبارات الحرس الثوري الإيراني، هي من تقف وراء استدعاء حسين الشيرازي، وآخرين من أفراد عائلته، خلال الأعوام الماضية، وتعرّضهم المستمر للإهانة والتهديد، بسبب دعوة أسرة الشيرازي إلى استقلال الحوزة عن السلطة السياسية.

تحدّث عن استبداد الدولة الدينية في إيران وأساليبها القمعية ضدّ المعارضين والمنتقدين والمختلفين معها بالرأي

يذكر أنّ، مرجعية الأسرة الشيرازية التي لها أتباع في إيران والعراق، وعدد آخر من البلدان ذات التواجد الشيعي، يرفضون ولاية الفقيه وحكم المرشد الإيراني، علي خامنئي، لكنّهم يطرحون أفكاراً متطرفة تغذّي الطائفية في المنطقة، ولا يختلفون بشيء عن خطاب النظام الإيراني من حيث المبادئ الفكرية، بحسب ما يقول منتقدوهم.

 


وسم: