بعد مرور 15عاماً.. مطالبات بمعاقبة أقارب مسؤولين في عهد صدام حسين

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.

41
عدد القراءات

2018-03-05

دعت هيئة المساءلة والعدالة في العراق، أمس، الحكومة إلى مصادرة أملاك عشرات من المسؤولين في عهد الرئيس الراحل صدام حسين وأقاربهم.

وضمّت الرسالة التي وجهتها الهيئة إلى الحكومة، ووزراء المالية والعدل والزراعة، أسماء وزراء وقيادات في حزب البعث، مسجونين أو متوفين، أو تمّ إعدامهم، إضافة إلى زوجاتهم وأبنائهم، وأحفادهم، وأقاربهم من الدرجة الثانية.

هيئة المساءلة والعدالة في العراق تطالب مصادرة أملاك عشرات من المسؤولين في عهد الرئيس الراحل صدام حسين وأقاربهم

ومن الأسماء التي شملتها تلك اللائحة: علي حسن المجيد، ابن عمّ صدام حسين، المكنَّى "علي الكيمياوي"؛ الذي أعدم عام 2010. والأخ غير الشقيق لصدام، برزان إبراهيم الحسن التكريتي، الذي أعدم عام 2007.

كما ضمّت نائب الرئيس طه ياسين رمضان، الذي أعدم عام 2007، وسكرتير صدام الخاص عبد حميد محمود، المعروف بـ "عبد حمود"، الذي أعدم عام 2012.
وشملت أيضاً طارق عزيز، الذي توفَّى عام 2015، بعد سجنه إثر استسلامه في 2003، بعد الغزو الأميركي للعراق، والإطاحة بنظام صدام حسين.
 

اقرأ المزيد...

الوسوم: